محمد المسعودي


"العمل العميق" والآلات الذكية

«العمل العميق» في عالم الأعمال هو المتمثل في الأنشطة العملية التي تتم أثناء حالات تركيز عالية وخالية من أي تشتيت والتي تدفع بالقدرات المعرفية إلى مناطق لا حدود لها، ولذلك يعده الكثير عملة نادرة في نفس الوقت؛ لأنه دائماً ما يعمل بمرونة عقلية وجهود فكرية كبيرة ومهارات مرتفعة عميقة، ونتيجة لذلك نجد أن الذين ي...

"لاين" محمد بن سلمان

نتعطش بثقة لا متناهية ويقين كبير وإيمان مبين بالتغييرات الجذرية المتلاحقة الطموحة في السعودية الحديثة الممتلكة لكل مقومات صناعة المستحيلات الممكنة، في زمن فارق متعطش لمزيد من العباقرة والنبلاء، من يعيدون ترتيب العالم من جديد، كما أراده الله أن يكون، بهاءً وعظمة، أمناً وسلاماً، سخاءً رخاءً، عزماً وحزماً. و...

علكة "آدامز"

العالم الأميركي توماس آدامز قدم مقترحاً لشركات الأغذية في منتصف القرن التاسع عشر، عبارة عن تصنيع منتج غذائي يقوم المستهلك بمضغه والتلذذ بطعمه أكبر وقت ممكن دون ابتلاعه ثم التخلص منه، اُستقبل اقتراحه بالاستهزاء قبل الرفض، لم تُثبط عزيمة "آدامز" حتى نفذ فكرته على نفقته الخاصة، فكان ذلك بداية ظهور الـ"علكة" ف...

القندس «بيبراس»

تعد "ليتوانيا" أكبر دول البلطيق الثلاث، وإحدى جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق، حيث انضمّت إلى الاتحاد الأوروبي في العام 2004م، و"فيلنيوس" هي عاصمة ليتوانيا، والتي اختيرت عام 2009 عاصمةً للثقافة الأوروبية من الناحية المعمارية، امتداداً لفترة ازدهارها الاقتصادي والمدني في القرن الخامس عشر، والتي تأسست فيه ...

"بيبراس" السعودية

وبينما تسعى العديد من المجتمعات للاستثمار في الحجر، يثيرنا ترسيخ مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة"، بقناعةٍ نبيلة مفادها أن الاستثمار في البشر أهم وأجدى، فنجدها متجددةً ومطورة لمنهجيتها وفق أساليب علمية نوعيّة وبممارسات عالميّة حديثة نحو بناء منظومة وطنية تستثمر في طاقات موهوبي وطننا وم...

وما الدنيا إلا تغريدة!

انقلبت الموازين اليوم تمامًا في عالم الاتصال ودنيا المعلومات وثورتها المتسارعة، فالأخبار السيئة تنتشر كالنار في الهشيم، يلعب كل إنسان بنفسه دور الصحفي، والمراسل، والمذيع، والمصور، والناشر، بل ورئيس التحرير ومدير القناة أحيانًا، حتى غدت أمورنا وحياتنا الخاصة تتحول إلى موضوعات عامة ترددها الألسن! وعلى الصع...

49 "اتحادٌ" إماراتي - سعودي

النهضة والازدهار في وطننا الثاني "الإمارات العربية المتحدة" فضاءات تمثل ترجمة حقيقية للطفرة الحضارية التي تعيشها؛ ولكل من يمعن النظر في مسيرة "اتحاد الإمارات" العريقة يختزلها في تاريخ عظيم، أوجده عُراب التنمية وبناء الإنسان والتخطيط والتطوير وعمق المستقبل "زايد الخير" - يرحمه الله - بما يضمن توفير حياة عاد...

لماذا "الاتصال المؤسسي"؟

يعد الاتصال الفعال بأنواعه وأشكاله كافة المحرك الأساسي الأول للأعمال والمهام كافة، وعصباً حيوياً داخل وخارج الأعمال الفردية والمؤسساتية كافة وكذلك القطاعات الحكومية المتعددة؛ كما أنه إحدى الأدوات التي يعوّل عليها لتحقيق أهدافها بجودة عالية، ولإبراز الصورة الذهنية لها برزت الحاجة إلى تطوير طبيعة عمل قسم الع...

للعشرين "قمة"

رحبت المملكة باستضافة أعمال القمة العشرين حيث يترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - اجتماع قادة مجموعة العشرين التي تعد أهم منتدى اقتصادي دولي يعنى ببحث القضايا المؤثرة على الاقتصاد العالمي، حيث تشكل دول مجموعة العشرين ثلثي سكان العالم، وتضم 85 % من حجم الاقتصاد العالمي...

الشوريون والخطاب الملكي

مجلس الشورى يحظى في بداية كل دورة شورية جديدة بافتتاح خادم الحرمين الشريفين لأعمال المجلس، فيوضح فيه المرتكزات الأساسية لهذه السياسات، ويتناول الخطاب الملكي مختلف القضايا بواقعية ومنطقية، ويمكن تلخيص المرتكزات الأساسية بالآتي: حفظ الأمن، والرخاء للمواطنين كافة، وتنويع مصادر الدخل، ورفع الإنتاجية، وحفظ حقوق...

للموهبة وطن

منذ انطلاقتها في العام في 1419هـ، مواكبةً لاحتفالات المملكة بمناسبة مرور 100 عام على دخول الملك عبدالعزيز - طيب الله ثراه - ورجاله المخلصين إلى العاصمة الرياض، تستلهم مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة"، سيرة الملك المؤسس ومسيرة رفاقه الأوفياء، لبناء جيل من المبدعين والموهوبين، وإعدادهم ل...

"الجسدنة" إلى أين؟!

كم ممّن عرفنا يشتكي مرضاً ولم يُعرف له سبب، أفضل الأطباء المتخصصين والاستشاريين لا يستطيعون تشخيص مرضه، فربما صداع مزمن، زيادة في ضربات القلب أو عدم انتظامها، إمساك حاد، شعور بالضيق وصعوبة في التنفس، إجهاد وأرق دائم مع فتور جسدي، آلام في المعدة، اعتلال المزاج.. وإن اجتمعت تلك الحالات وبعد تشخيص كامل وفحوصا...

السفيرة 2

اتجاهات وتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، ومهندس التحول وعراب التغيير ولي عهده الأمير محمد بن سلمان - يحفظهما الله - دوماً وأبداً نحو الاستمرار في تنمية مواهب المرأة السعودية واستثمار طاقاتها وتمكينها من الحصول على الفرص المناسبة لها لبناء مستقبلها، والإسهام في تنمية المجتمع السعودي واقتصاده. يق...

طب التهذيب وهندسة الأخلاق

يتأثر بالاضطرابات النفسية اليوم ما يقرب من 12 % من سكان العالم، أي حوالي 450 مليون شخص، والأسبوع الماضي صادف اليوم العالمي للصحة النفسية - منظمة دولية أعضاؤها في أكثر من 150 دولة - كمناسبة سنوية تدعمها الأمم المتحدة، يحتفل العالم فيها كل عام من يوم 10 أكتوبر لإذكاء الوعي العام بقضايا الصحة النفسية وإجراء م...

"بندر" لِـمَن لا يعرفه!

عندما عملتُ في واشنطن 2005م، أتذكر حين وصلت أول مرة إلى مطار دالاس ركبت (تاكسي) إلى منطقة فرجينيا، وسألني السائق حينها من أين أنت؟ فأجبته من السعودية.. فذكر لي: أنتم سعوديو أميركا محظوظون بـ"سفير فوق العادة" في رعايته لكم، ودهائه السياسي وعلاقته بالبيت الأبيض الذي تعرفه أبوابه جيداً وفي أي وقت يشاء!. كان ...

الذهب السعودي الأخضر

تصنف المملكة من أكثر دول العالم استهلاكاً للبن نظراً لارتفاع معدل استهلاك الفرد السعودي للقهوة، وتقدر الكميات المستوردة سنويًا للأسواق السعودية من البن بـ10.000 طن، ويبلغ معدل إنفاق السعوديين على إعداد القهوة أكثر من مليار ريال، بواقع يتجاوز 60 ألف طن حسب تقديرات وزارة البيئة والمياه والزراعة، ودراسات جامع...

السعودية دار السلام

>السعودية منذ تأسيسها وامتداد ملوكها لاتزال في طليعة الدول الساعية لتحقيق الأمن والسلم الدوليين، كدولة راعية للسلام وداعمة له، يروي التاريخ صفحات مشرّفة تشهد لها بجهود كبيرة ومضنية لنشر ثقافة السلام والوئام ودعم الأمن والاستقرار، ليس في منطقة الشرق الأوسط فحسب، وإنما على مستوى العالم بأسره.. في الكثير من ...

"كلية السياحة" والخطوات الاحترافية نحو 2030

>منظومة التميز في "كلية السياحة" بجامعة المؤسس سابقت الزمن ووضعت نفسها في مصاف الكليات العالمية في مجالها، حيث مارست جودة الحياة والتحول الوطني للوصول إلى رؤية 2030 بعمل أكاديمي جاد مستنير، وبشراكات عالمية ومحلية مميزة، وضخ سوق العمل بالكفاءات الوطنية المؤهلة.. اهتمت قيادتنا الرشيدة وبدعم متوالٍ من خادم...

أبناؤنا والحب في زمن "كورونا"

>في عصر "كورونا" تتجلى أهمية بناء الثقة وقضاء الأوقات مع الأبناء وتبادل الحوار معهم ليكون إحساسهم أولاً أن هذا الوقت هو ملك لهم ليعزز ثقتهم وأهميتهم، وهذا الوقت يستدعي خلع عباءة الأبوة بلبس روح الحب والمتعة والانطلاق الداخلي بكل أريحية في أوقاتنا معهم.. ليس من السهل تربية الأبناء في زمننا المشحون بالله...

"مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية" قرار تاريخي بامتياز

>وكما هي الريادة السعودية تتوالى على جميع الأصعدة، فإن إنشاء "مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية" قرار تاريخي ريادي ثقافي سعودي عالمي بامتياز، وإنشاؤه أمنية تحققت إبرازاً لمكانة المملكة وتأكيداً لريادتها في خدمة اللغة والثقافة العربية، تحت مظلة "مجمع" يحمل اسماً غالياً على قلوبنا وعقولنا وأكثر.. ال...

السعودية ويوم 21 أغسطس

>الحكومة السعودية من أوائل الدول - وقبل أن يسن هذا اليوم العالمي - قدمت تعويضات ومساعدات وخدمات بالاحتياجات المتوسطة والطويلة الأجل اللازمة لضحايا الإرهاب وذويهم؛ لرفع المعاناة الإنسانية عنهم وبميزانيات ضخمة شهدت بها منظمة الأمم المتحدة والعالم بأسره.. تُعد المملكة منذ توحيدها على يد المؤسس الملك عبدالع...

النيابة العامة وكبح التعصب الرياضي

>"التعصب الرياضي" مشكلةٌ أرّقت مجتمعنا سنين طويلة، رغم جهود دولتنا وإصلاحاتها المُبينة، وخطط "التحول الوطني" وتناغمها وصولاً إلى "رؤية 2030م" والتي لا تحتمل وجود أجيالٍ متعصبةٍ أنانيّةٍ ينمّيها ويغذّيها التعصب الرياضي وأربابه.. شكراً للنيابة العامة لكبح جماحه ومن جذوره.. "التعصب الرياضي" ظاهرة عالميّة تتج...

«جامعة المؤسس» منجز علمي نحو رؤية 2030

>تبقى إشارة خادم الحرمين الشريفين - يحفظه الله - بعد زيارته لجامعة المؤسس مرتين منذ أن تسلم مقاليد الحكم، إلى "أن جامعة المؤسس تأتي من أميز الجامعات السعودية"؛ دليلٌ ضخمٌ إلى أن نجاحها لم يكن مجرد حاضنة لعلم وثقافة فحسب، وإنما منارة تضيء طريقاً لمستقبل الوطن وتحقيق رؤيته 2030. الجامعات هي صروح العلم ومن...

مملكة الإنسانية ودعم «لبنان»

>المملكة بتاريخها المجيد وأصالتها العظيمة هي الداعم الأول للبنان، فكان حجم المساعدات والهبات التي قدمتها المملكة للبنان بين عامي 1990 و2015م، تناهز الـ70 مليار دولار، واليوم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أول من هبّ وسارع في إسعاف ودعم المتضررين في تفجير مرفأ بيروت.. تعد المملكة منذ توحي...

الحج الاحترافي وسلامة الملك "عيدا" السعودية الأكبر

>خدمة حجاج بيت الله الحرام شرفٌ ومسؤوليةٌ عظيمةٌ لا يتصدى لها إلا المملكة وحسب، وتميُّز حج هذا العام تتويجٌ لنجاحاتها المستدامة، ومنها كان "عيدا" السعودية الأكبر، "حجٌ احترافيٌّ" تزامن مع خروج والدنا خادم الحرمين الشريفين مشافىً معافىً يحفظه الله.. تسعون عاماً ووطننا الكبير يرعى شؤون الحج ويرحب بأفواج ...

وزارة الثقافة وقوتنا السعودية الناعمة

"وزارة الثقافة" عليها دور كبير في ترجمة "رؤية 2030" نحو قوة دولية ثقافية ناعمة، عبر الممارسات الناجحة في مجال "الإدارة الثقافية"، بتكوين "لجنة وطنية مشتركة" مع الوزارات ذات الصلة، أو بإنشاء مكاتب ثقافية دولية لها تليق بالمملكة وواجهتها الثقافية المضيئة وأكثر.. "الثقافة" جزءٌ أصيل من العمل السياسي والد...

وزارة الثقافة بين الإدارة الثقافية وعين الرضا

>عالما الإدارة والثقافة عالمان متكاملان، والثقافة اليوم تميل أكثر فأكثر للارتباط بالإدارة، والركض في حلباتها يتطلب المزيد والمزيد من الجهد الدؤوب والمثابرة المستمرة التي لا تعترف بالعقبات والمعوقات؛ ليبقى المنعطف الأجمل في تفاؤل المثقفين ورؤية الثقافة، حيوية سمو وزير الثقافة وفريقه.. عالما الإدارة وال...

كيف نتحدى "التعلّم" طيلة الحياة وليس للعام المقبل فقط؟

>مع جائحة كورونا، مليارات الأشخاص حول العالم يتكئون على "التكنولوجيا" كل ثانية لتسريع رتم حياتهم والحصول على احتياجاتهم.. وكان تلقي التعليم على نحو متواصل بـ"الرقمنة" هو الأهم.. وكان تلقي التعليم على نحو متواصل بـ "الرقمنة" هو الأهم، والمهم اليوم أيضاً أن يضع معالي الوزير بإمكانات الوزارة الجبارة ودعم القي...

«السعوديات» تمكينٌ للوطن

>المرأة السعودية اليوم تتبوأ مكانةً سامقة علمياً وعملياً واجتماعياً.. فما من مجال اقتحمته إلا وأثبتت فيه مثابرتها وجدارتها وتفوقها، وبرعت في أدائها بفعاليّة واحتراف حتى غدت مُصدرّةًّ لطموحها وإنجازاتها الوطنية من المحليّة إلى الإقليميّة إلى الدوليّة؛ ليبقى أن تمكين المرأة هو تمكين للوطن.. تمثل النساء ...

الحج والحكمة السعودية

>كانت مضامين القرار السعودي الحكيم، بمنزلة رسالة سامية تعكس الالتزام الإسلامي والأخلاقي تجاه سلامة الحجيج وخدمتهم، فراعى إعلاء حفظ النفس كأهم مقاصد الشريعة، ولم يعطل فريضة الحج، وهو النهج التاريخي والثابت لمملكتنا التي دائماً ما تكون في الصدارة للتصدي للأحداث بمواقفها الإيجابية البناءة.. منذ أسسها الم...