أمجد المنيف

كاتب سعودي ، مدير عام مركز سمت للدراسات

"ذا لاين".. بداية الحلم

بمجرد إطلاق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، لمشروع "ذا لاين" العملاق في منطقة نيوم، قفزت ذاكرتي للوراء قليلاً، وتوقفت عند قول سموه سابقاً إن نيوم العالمية ستكون لاستثمارات الحالمين، "وموقعاً للحالمين الذين يريدون خلق شيء جديد في هذا العالم، ولا مكان فيها للاستثمارات التقليدية". المدينة المليونية ...

هل يجب أن نتغير؟

أكثر ما يمر بنا، في الفترات الأخيرة، هي المطالبات بالتغيير. التغيير أمر محمود، وطبيعي وتراكمي، لكن الدفع إلى (التغير) - التحولات المفاجئة - قد لا يكون محمودًا في معظم الأحايين. الأولى حاجة، والثانية استجابة. يتطلب (التغير) غالبًا تحديد خطوط جديدة للعيش، والانتقال من المسارات القديمة المألوفة إلى تشعبات م...

قبل انقشاع عام "كورونا"

نفسيًا، لأول مرة يكاد يتفق العالم على انتظار رحيل سنة، قبل موعد الانقشاع، يرغب الجميع في إغلاق صفحة موجعة، أرهبتهم وسرقت منهم أحبابهم وأوقاتهم وأمنهم، وجعلتهم في تقوقع طويل ينتظر المجهول، والمعجزات العلمية. العام الاستثنائي، عوَّد الناس التجريب، والولوج في مناطق لم يألفوها، ولم يتوقعوا الاحتكام لها يومًا...

أحاديث الشتاء

- اختر الطرق الصحيحة الوعرة على الخاطئة السهلة، واهجر مناطق راحتك كلما ألفت الركود، وقاتل من أجل ما تؤمن به.. للأبد. - أهمية الكلمات بالتوقيت، ما يقال في غير سياقه يظل منقوصًا، مهما امتلأ.. وأغرى. - الرسالة قبل الأولى: إنها من النوع الذي يحول الأشياء العادية، إلى أشياء غير عادية. - في وقت لاحق من التجرب...

الانطباعات الرقمية

لا أقصد بالعنوان أعلاه "أنظمة الانطباع الرقمي" المستخدمة في علوم طب الأسنان، الأكثر شهرة في استخدام هذا المصطلح، وإنما الشعور الذي يتركه مستخدمو الشبكات الاجتماعية، أو المنصات الرقمية، لدى الآخرين.. الصورة الذهنية الرقمية، أو الفكرة الدائمة، التي تبقى لدى المتلقين أو القراء أو المتابعين، بغض النظر عن أي عو...

حق ارتكاب الأخطاء

أكثر ما نسمعه في الحياة هي النصائح، وطرق العيش المعدة سلفًا، المكتوبة بأفكار وتجارب وخبرات غيرنا.. وهي غالبًا تحدد ما يمكن القيام به أو تجنبه أو تجاهله، للفوز بمعيشة مثالية، خالية من العيوب والأخطاء والتعثر، لم توجد -في حقيقة الأمر- إلا في أذهان الناصحين. المعرفة الحياتية تكتسب بطرق مختلفة، أهمها التجر...

إدارة التوقعات البشرية

يركز العاملون في مجالات الإدارة والاتصال، وخبرات وخدمات العملاء، على أهمية "إدارة التوقعات"، ويعتبرونها غالبًا أهم ركيزة يتم البناء عليها للتواصل والثقة والاستمرارية. وبحسب المراجع المتخصصة، "تقترح نظرية التوقع (فيكتور فروم 1964) أن الفرد يقرر أن يتصرّف بطريقة معينة، لأن هناك دافعًا يحفّزه على اختيار سلو...

حب نفسك أولاً!

يعتقد البعض أن فكرة حب الذات مرادفة، أو مشابهة على أقل وصف، لماهية الأنانية.. الفرق كبير، والتفريق معقد. الأولى تنطلق من تقدير الشخص لإمكاناته وقدراته ونجاحاته، أمَّا الثانية فتتمحور حول ما يعرف بـ"مبدأ الفردانية"، وإلغاء الآخر أو بعضه، سواء بالرفض المباشر أو التدريجي، الذي قد يتحول وساوس مرضية مع الوقت. ...

ماذا لو لم يكن لدينا محمد بن سلمان؟

اليوم، من يتأمل ويقرأ مسيرة التنمية والتطوير في كل دول العالم التي شهدت قفزات نوعية؛ يدرك أن إحداث هذا التغيير والتحول الرهيب لا يمكن أن يحدث بين يوم وليلة، بل يستغرق عشرات السنين. الذي يصنعه الأمير محمد بن سلمان في المملكة أمر لا يمكن وصفه بأقل من الخارق والمثير. لقد تمَّ حرق الكثير من المراحل لنصل اليوم ...

الجهوزية التامة

في عقل كل شخص قائمة طويلة من الأشياء المؤجلة، ولكل منها ظروف تعرقل إتمامه، بعضها بمعطيات ثابتة لا تتغير، ولا تتزحزح، وغيرها تتطور وتتلاشى، وربما تكبر.. معظم هذه المؤجلات تتحجج بالتمام، والكمال الكامل المتوثب، والكلية المستعدة. لطالما كان الاستعداد الكلي أكبر معيق للتقدم، لأن ربط فكرة البدء بالجهوزية التا...

التخلي.. وامتيازات البقاء

منذ الولادة، حتى آخر فكرة، والجميع يعلمك كيف تتمسك، وتلتصق أكثر، لكن لا أحد يخبرنا عن ماهية التخلي وأهميته، وموازاته للتمسك، وأن قوة بعض المواقف تكمن في الزهد، والترفع، والتنسك. إن المهمة الصعبة تكمن في تحديد موعد الشد أكثر، أو الابتعاد الكلي. فعلى الرغم من المسافة بين القدرين، فإن القرار يعد قريبًا جدًا...

اقتصاد الانتباه

يمكن وصف العلاقة التواصلية الحديثة في الشبكات الاجتماعية، في صورتها النهائية، بأنها عبارة عن منتج ومستهلك، بغض النظر عن التصنيفات والتوصيفات والرؤى، ولهذا تصبح المنافسة على عرض المنتجات كبيرة، كأي سوق أخرى، ولكل تاجر طريقته، وحدوده، وإمكاناته. ونظرًا للتزاحم الكبير، في العرض والطلب، ومحدودية الوقت، وتنوع...

أفعالنا اللاإرادية

تنطلق معظم ممارستنا في الحياة من القانوني الفيزيائي الشهير لـ"نيوتن"، الذي يقول: "لكل فعل ردة فعل، مساوية له في المقدار (الشدة)، ومعاكسة له في الاتجاه"، إذ تتمحور تصرفاتنا غالبًا حول ما يعرف بـ"ردة فعل"، أو "ردة الفعل"، أو الاستجابة، كما ينادي بوصفها بعض اللغويين. قد يكون من المزعج أن ندرك أننا مجرد ردات ...

الأسئلة المحايدة

- الإجابات ليست القضية، المشكلة تكمن في طريقة الأسئلة، وتوقيتها، وسياقاتها.. ودوافع السائل قبل كل شيء! - معظم الناس لا يفتشون عن الحقيقة، وإنما يكرسون نياتهم للبحث عما يشبههم.. إن مهمة اكتشاف الجانب الآخر، ورؤية الصورة مكتملة، واختيار الشق الأصح؛ مهمة شاقة، تحتاج بأسًا، وروحًا، وموضوعية. - عندما تجد من ي...

رقمنة الحكم والأمثال

- أن تضيء شمعة صغيرة خير لك من أن تنفق عمرك تتابع "يوتيوب". - إن بيتًا يخلو من كتاب هو بيت online. - "البايوهات" المزيفة ليست سوى وسام للحمقى، والرجال العظام ليسوا بحاجة لغير اسمهم. - نصف طبيب يفقدك صحتك، نصف إمام يفقدك إيمانك.. نصف فكرة تفقدك تغريدتك. - لا بطولة بلا جروح، و"هاشتاق". - إن مف...

المرونة.. كفكرة حياة

الصفة الأبرز، التي يشترك في الحث عليها الجميع تقريبًا، الساسة والنبلاء والفنانون والحكماء وغيرهم؛ هي المرونة. الأغلبية تدس هذا المفهوم بين كل المقولات والحكم، لتؤكد أنه يمكنك أن تحقق بالمرونة ما لا تفعل بدونها. المرونة -بالتأكيد- لا تعني الليونة، لكنها الجانب الموازن للقسوة، بحيث تقف في المسار الفاصل بينه...

المناطق الملونة

* الذين يهرولون نحو الحياد، ويركنون إلى الضبابية، منطقتهم الأصلية هي الهامش.. مهما توهموا وأوهموا بعظم مكاسبهم، لأنهم يعيشون خارج مربع النص، في معظم الأحايين. * فكرة الترجل محفوفة بزوايا حادة، لا تقبل مرونة البقاء.. كل شيء يحمل نفس الحدية، تظهر عندما تشرق شمس التوقف. ‬ * كل شعور يمكن تغييره، مهما قرر الم...

القوائم المعلبة

* هناك ابتسامة أسميها "ابتسامة البدايات".. تشع في اليوم الأول بالعمل، ولقاء الحب الأول، ودهشة اكتشاف الأشياء لأول مرة. ملامحها مختلفة، تقف على أطرافها أحلام ما قبل البدء، بها الكثير من الأسئلة المؤجلة، ولا أُطر لجنونها. طريقها الأوحد المخاطرة، والتجريب. * أسوأ ما يقوم به أي أحد، تجاه شخص ما، هو محاولة تقي...

المعركة الأخيرة

- قيمة الحياة الأساسية في فكرة التتابعية. في كل المرات التي اعتقدنا أننا نقف عند المنعطف، في النقطة الأخيرة؛ نكتشف لاحقًا أننا نبدأ. - الانطلاق الجديد ينبت كل مرة، كما لو كان المرة الأولى، ومعه يتلاشى كل ما يتعلق بما هو قبل الانطلاق. - الخسارات العظيمة تبدو تا...

زمالة العابرين

غالباً، نحن نكتب للأشخاص الذين نعرفهم، لأنه يجب أن نفعل، أو لكي لا نشعر بالوحدة، لاستخلاص شعور الاكتفاء الوهمي. ولنشبه كل الذين يسمون مجازاً أوفياء. وقد نكتب من أجل غايات نعرفها، نركض للفوز بها، حقيقية أحياناً، ووقتية في معظم الأحايين. لكنها رغبة جادة. وكل هذا يعن...

التغيير الذي تريد

يعيش معظم الناس في صراع داخلي حول طريقة التعامل مع التغيير الذاتي، ما يؤمنون به مختلف غالبا عما يفعلون، أو ما يقبله الآخرون، ما جعلهم في دوامة غير منتهية في تفسير التغيير، وتطبيقه. أول ما تسمعه من صديق قديم، في لقاء بعد عمر من الغياب، قوله: تغيرت، وأول رد يحصل عليه منك، برغبتك أو برغبات أعماقك، هو النفي.....

العادة الأهم بحياتك

يفر العديد من الناس من العادات التي تخلو عنها وعرفوا بها، ويصر بعض آخر على وصف غيرهم بعادات غادروها، رغم الهروب منها، وكل هذا طبيعي ومفهوم.. القسم الأول قرر أن يتغير، والقسم الثاني أصر على التأطير. تنطلق الأحكام في أكثر الأحايين من ديمومة العادة. يعتقد الأغلبية أن عليهم أن يحددوا عادات تميزهم، وعلى الآخري...

الهارب سعد الجبري

عندما بدأت السعودية حملتها الشهيرة ضد الفساد والمفسدين شكك البعض بها، وراحت منظمات وصحف تروج لسيناريوهات أثبتت فشلها اليوم، واتضح المسار الممنهج للحملة الذي لا يستثني أحداً من المحاسبة، أميراً أو وزيراً أو غيره، مع ضمان عدم سقوط حق التحقق والتحقيق بالتقادم. القضية الأشهر لأكبر سرقة هي الدليل الجديد، فالأن...

كلام الصباح

- الحديث المؤجل هو الكلمات التي تسقط منا غالباً مع كل غضب، أو فرح، أو اشتياق.. - بعض الكلام، ونصف المعنى، وكل الموقف.. في السياق. - في العمر متسع لأخطاء أخرى. - الفضول أساس كل خطوة جديدة، غالباً. - كل البدايات تبدأ وتنتهي في المنتصف! - لا أحد يشبه برجه.. الأبراج تقول لنا الأشياء التي تشبهنا جميعاً، وب...

فهد العبدالكريم

هناك مهن ووظائف في الحياة لا يمكن أن تعبرها بلا خصوم، وربما عدوات ومعارك، لأن الفوز بحروبها يستوجب الصدام مع الآخرين.. الصحافة أحد أبرز تلك الأعمال. رغم ذلك، استطاع الراحل فهد العبدالكريم أن يكسر القاعدة أعلاه، وأن يمر بثلاثة عقود من التحديات والنجاح بابتسامة ثابتة، وصداقات مستمرة، واحتواء للآخرين. مح...

كوخ كورونا

كانت لافتة الفرحة بين الناس بعد قرار رفع منع التجول، والعودة للحياة الطبيعية، واستئناف الأنشطة الاقتصادية، بفضل الجهود الحكومية الحصيفة، والإدارة الناجحة للأزمة.. ورغم ذلك، توقفت عن تغريدة ساخرة تتساءل عما يمكن عمله عند الخروج من المنزل، بعد الاعتياد على المكوث فيه. الفكرة، أعني التغريدة الساخرة، عادت بي ...

مستقبل الفنون السينمائية

موعدنا مع الدراما شهر رمضان من كل عام، ثم تنام الأفكار والأعمال والمحاولات، إلا من بعض المسلسلات العابرة، والأفلام القصيرة، والمحاولات المكرورة.. وهذه هي الحال المتناسخة لسنوات طويلة. وكلما فتحت حوارات الأعمال التلفزيونية، والفنون السينمائية، سردت الأعذار شبه المتكررة، وبعضها منطقي، إلا أن أغلبها ليس كذلك...

كيف نعبر المرحلة؟

ما يجب أن نبدأ به هو التذكير أن الرهان يعتمد على "وعي الناس" لا على "وعي الفايروس"، لأن تخفيف الاحترازات الوقائية تم بسبب الحاجة لذلك، لا لأن كورونا انتهى للأبد. وفي وقت مبكر من هذا الشهر، قالت خبيرة بمنظمة الصحة العالمية، إنه لا يوجد دليل على تغير فيروس كورونا المستجد، سواء في شكله أو انتقاله أو شدة المر...

نعود بحذر

لا يمكن منع التجول للأبد، كما لا يمكن التعامل مع فايروس لا نعرف له لقاحاً بعد، إلا من خلال الارتكان للوعي. من منظوري الشخصي، أن الناس - في كل العالم - تعلموا الكثير من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وصارت لديهم قناعاتهم الجديدة، بعدما عاشوا تجربة كورونا المختلفة، لكن بقي أمر تطبيق ما تعلموه، وتح...

ثقوا برجالات الاتصال

لا يمكن أن تناقش أي أزمة بمعزل عن جانبها الاتصالي. الفكرة الاتصالية الأبرز محليا في أزمة كورونا تتمحور حول الثقة بالمصادر الرسمية. تخلى الناس عن كل المصادر غير الموثوقة، باختلاف تصنيفاتها، واعتمدوا على ما يردهم من واس، وحسابات وزارة الصحة، والمؤتمر الصحفي. الملاحظة الأهم هي أن الجهات، لا تحتاج لوسيط للحدي...