علي الخشيبان

كاتب مهتم بالشأن الاجتماعي والفكري اكتب في السسيياسة والمجتمع والثقافة ، ومتخصص في تحليل الاسلام السياسي

الصراع الأميركي - الروسي.. المهمة الصعبة

>الأوراق السياسية تزداد تعقيداً، وروسيا لن تعمل في ذات الاتجاه الذي تتخذه أميركا في ملفات منطقة الشرق الأوسط وخاصة الملف النووي الإيراني، والنتيجة المحتملة في الشرق الأوسط أن المنطقة قد تشهد ظهور شكل من القرارات الجريئة.. إذا ما استطاع حلف الناتو أن يعلن انضمام أوكرانيا إليه فهذا يعني الكثير من التحديات ل...

ماذا تريد السعودية من اليمن؟

>بعد هذه السنوات من الحرب أصبح من الواضح للجميع أن الرسالة السعودية تتكون من ثلاث زوايا: الأولى أنه من غير المسموح لإيران ومليشياتها الحوثية بالسيطرة على اليمن.. بعد كل هذه السنوات من الحرب مازال الكثيرون من المحللين يتغافلون عن إبراز هذا السؤال المهم (ماذا تريد السعودية من اليمن؟) لأن إجابة هذا السؤال ست...

مراكز التفكير (Think Tanks) ضرورة فكرية لرؤية مختلفة

>الكثير من مراكز الدراسات العالمية استثمرت - ولسنوات طويلة - فقر الكثير من الدول العالمية لمراكز التفكير فيها، ونفذت الكثير من المشروعات الفكرية والدراسات مدفوعة الثمن، ولكن لا يمكن الوثوق بشكل دائم في تلك المراكز، وأصبح لازما على الكثير من الدول الراغبة في تنافسية فكرية سياسية قوية أن تدعم ظهور مركز الفكر...

بين روسيا وأميركا الهواء غير صحي بمؤشرات جيوسياسية

>الهواء السياسي بين أميركا وروسيا غير صحي هذه الأيام إلى درجة كبيرة؛ بل إنه يمتلك مؤشرات تفاوت جيوسياسي دولي، وسوف يكون هذا التفاوت هو النظام المتاح المؤدي إلى نظام عالمي جديد يمكنه أن يلبي متطلبات دول وكيانات سياسية أصبحت جزءاً مهماً من التوازن الدولي.. البعد الأكثر إثارة بين روسيا وأميركا هو تلك الأزمة ...

عودة التوافق الخليجي تستحق المراقبة عن قرب

>أثبت مجلس التعاون الخليجي خلال مسيرته قدرته البنائية على التماسك، رغم التحولات الكبرى ورغم التعقيدات المحيطة بالمنطقة والتأثيرات، فالمنطقة الخليجية تحيط بها عوامل سياسية يصعب تجاوزها.. انتهت اجتماعات القمة الخليجية الثانية والأربعين التي عقدت في الرياض، وبدا واضحا أن المهمة الخليجية تدخل منعطفا مهما، فال...

المملكة وصياغة الصورة الخليجية في زيارات ولي العهد

>الحجة الأساسية التي تجعلنا نعتبر الترابط الخليجي قضية مصيرية سياسياً واقتصادياً وأمنياً، هي أنه كلما أصبح الخليج أكثر تماسكاً وأكثر توافقاً وأكثر التزاماً وأكثر اعترافاً بمعاييره الدولية وفروقاته وتبايناته الجغرافية والتاريخية، فإنه يصبح تنظيماً سياسياً فاعلاً يستحيل تجاوزه أو اختراقه.. مسألة توجيه التا...

العلاقات الأميركية الصينية الروسية وتأثيراتها على الشرق الأوسط

>العلاقات الأميركية الصينية الروسية سوف تنتج ليس في أروقة التنافس وأروقة الأمم المتحدة، بل في دهاليز دول الشرق الأوسط والتي يخبرنا التاريخ أن هذه الدول دائماً ما لعبت دور الحسم في ترقية أو تخفيض القوى السياسية العالمية.. عندما سقط الاتحاد السوفيتي تحول العالم سياسيا إلى نظرية القطب الواحد، ومن الطبيعي أن ...

ماذا لو أعلنت إيران امتلاكها السلاح النووي؟

>إيران التي تجتهد في توسيع نفوذها تشكل خطراً على الأمن الإقليمي بأكمله، ومن المهم الإشارة إلى أن إيران تستثمر التوجهات الأمريكية وتكرارها الرغبة في مغادرة المنطقة لتعلن عن نفسها وتوسع نفوذها، هذا هو الهدف الإيراني النهائي وسوف يكون امتلاك إيران للسلاح النووي مصدراً مهماً لتهديد دولي.. لا يبدو هذا السين...

ملتقى أبوظبي الاستراتيجي الثامن.. وعالم ما بعد الجائحة

>الفكر والتحليل العلمي لقضايانا هما المسار الأكثر ثقة للبحث عن طريق النجاح، فنحن دول ليس أمامها خيار سوى أن تكون متحدة في إطار سياسي قادر على مواجهة الآتي من أزمات هذا العالم الذي يستعد للتحول إلى مرحلة جديدة.. ملتقى أبوظبي الاستراتيجي مناسبة سنوية مهمة في عالم (Think Tanks) حيث التفكير والتحليل في عالم ...

مخاطر الانسحاب الأميركي من أفغانستان لم تظهر بعد...!

>مخاطر الانسحاب الأميركي مقلقة فيما لو تحولت أفغانستان إلى إنتاج الإرهاب من جديد وهذا هو المتوقع، القلق الدولي فيما يخص أفغانستان مرتبط بشكل كبير بالخوف من إنتاج الإرهاب وتكليف دول المنطقة بمحاربته من جديد والعودة إلى المربع رقم واحد.. التجربة الأميركية في أفغانستان مقلقة، فأميركا عاقبت منظمة القاعدة ال...

الموقف السعودي من لبنان: من يملك خطة بديلة لحزب الله..؟

>المملكة العربية السعودية تدرك أنه ليس هناك من أحد يملك خطة بديلة تنتزع سيطرة هذا الحزب سوى الشعب اللبناني الذي يتعرض هو الآخر لعملية ترويض صارمة، فلا يسمح في لبنان اليوم بنظام سياسي فعلي مستقل، ولا نظام تعليمي ولا نظام صحي ولا أي شكل من عناصر التنمية.. قبل أيام فوجئ الإعلام العربي والخليجي بتصريحات مر...

سوسيولوجيا الذهنية السعودية بين القواعد والمتغيرات

>الذهنية السعودية لمن يرغب في معرفتها قد دخلت مرحلة التحول منذ سنوات، وأدركت بوضوح أهمية هذا المسار، وهي تتفاعل معه بكل إيمان، ولكن كل ما تحتاجه هذه الذهنية قراءة عميقة لتوجيهها نحو المسار الدقيق الذي يحقق النتائج المطلوبة.. تصور أن أحداً يدعوك إلى منزله لتناول وجبة عشاء ثم يطلب منك في نهاية الأمر أن تدف...

أزمة التحول والارتهان لسوسيولوجيا الماضي

>التحولات تتطلب دراسات سوسيولجية عميقة من أجل فهمها وخاصة في مجتمعاتنا العربية التي أثبتت أن علم الاجتماع فيها يعاني من أزمة حقيقية، فعلى سبيل المثال لم يستطع علم الاجتماع العربي أن ينتج تفسيرات لافتة للنظر في أعقاب أحداث ما يسمى بالربيع العربي، لقد أصبح من حقنا أن نشعر أن علماء الاجتماع والمختصين أصبحوا ي...

شراء نادي نيوكاسل الإنجليزي بين الاقتصاد والسياسة

>تنافس التفسيرات حول الأهداف التي يقف خلفها استحواذ صندوق الاستثمارات العامة على نادي نيوكاسل الإنجليزي لن يغير في الواقع شيئاً، فكل تلك التفسيرات تدرك أن أرباح الاستثمار الرياضي له من الإيجابيات الشيء الكثير بل هو طريق مختصرة لتحقيق كل أنواع العائدات بسرعة هائلة.. الاستثمار الرياضي عالمياً يحقق الكثير...

دبلوماسية الصورة وتغيير الحسابات السياسية

>المبادرة المحورية التي صنعها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عبر ظهوره متوسطاً بين الشيخ تميم والشيخ طحنون هي ما كانت تحتاجه شعوب الخليج والمنطقة، لذلك كانت دبلوماسية الصورة لمحة سياسية بارعة في صناعة المفاجآت وتغيير المسارات السياسية وترويض التحديات من أجل المستقبل.. في السابع عشر من سبتمبر 2021م، ف...

بايدن.. والتصورات الأميركية الخاطئة عن الشرق الأوسط

>إدارة بايدن أو من سوف يأتي بعدها بعد ثلاث سنوات ستواجه أزمة وضع تعريف محدد للكيفية التي سوف تنفذ فيها أميركا انسحابها من الشرق الأوسط وتقليل مشاركتها فيه، الانخراط الأميركي في الشرق الأوسط ليس عملية عسكرية قابلة للانسحاب المباشر والسريع.. الرئيس بايدن أظهر وبوضوح رغبته والبيت الأبيض بالحد من المشاركة ...

السعودية وإيران حيثما تقع المصلحة يتم الالتقاء

>تصفير المشكلات قضية حيوية ليس للطرفين الإيراني - السعودي، بل هو قضية حيوية تنتظرها المنطقة وعلى إثرها ستحل الكثير من المشكلات السائبة في المنطقة، فالمصالح المشتركة بين الطرفين ستغير بالتأكيد الكثير من قواعد المعادلة في الشرق الأوسط.. تبدو صياغة الفكرة السياسية حول إمكانية التوافق السعودي الايراني مفتوحة ...

الخيارات الإقليمية والدولية: شيطنة الإسلام السياسي أم ترويضه؟

>تجربة أفغانستان اليوم هي أفضل الدروس التي يمكن من خلالها فهم التجربة السياسية والتوازن في المسار الدولي والإقليمي، وعلى الدول الشرق أوسطية مهمة كبرى في تخفيف أو إيقاف الاندفاع مع الاتجاه الغربي من جديد.. عودة طالبان إلى السيطرة على أفغانستان تفتح خزائن الأسئلة الكبرى حول قضايا تاريخية مهمة، وخاصة في م...

أفغانستان: ما الفرق بين طالبان القادمة وأميركا المغادرة؟

>أدركت أميركا مؤخراً أن النجاح في أفغانستان بعيد المنال ما لم يكن هناك مسار استراتيجي يضمن وجود طالبان في أفغانستان ويسهل وصولها إلى السلطة بمساعدة أميركية مباشرة وغير مباشرة، اليوم كل المؤشرات تميل إلى التأكيد أن أميركا نجحت في أن تشق طريقها داخل الجماعة.. أفغانستان جغرافياً دولة حبيسة (LAND LOCKED) ت...

أفغانستان.. جهاد بلا حدود نحو تحرير بلا قيود

>هل خسرت أميركا الحرب؟ عملياً لم تكن أميركا تحارب أفغانستان كدولة، لقد كانت تحارب الفكرة الجهادية وتنفذ مشروعها الاستراتيجي، ونجحت في تحويل فكرة الجهاد إلى هدف مباشر للتعاون الأمني الدولي الذي قادته أميركا منذ عقود.. عندما دخل الاتحاد السوفيتي أرض أفغانستان انخرط ما بين عشرة إلى خمسة عشر ألفاً من الشبا...

هل الرصاصة الأخيرة من حزب الله أم من الشعب اللبناني؟

>ليس هناك دولة اسمها حزب الله، ولكن هناك وطن اسمه لبنان محتل من حزب إرهابي بممارساته السياسية والعسكرية المسجلة تحت اسم لبنان، الذي اتخذه نصر الله مستودعاً لأسلحة الحزب ومتفجراته وعملياته الإرهابية.. لبنان حالة سياسية فرضتها تحولات المنطقة العربية عقب الثورة الإيرانية بشكل أكبر، فلبنان يعتبر المربع الأ...

هل نحن أمام ربيع للإسلام السياسي بعد تجربة الربيع العربي؟

>لا بد من وضع سؤال الإسلام السياسي في مقدمة تفكيرنا حول ما يجري في عالمنا العربي بل كل الشرق الأوسط، السيناريوهات المتاحة تقول إما أن يتم فرض الديموقراطية بالقوة بنكهة الإسلام السياسي، أو الدخول في صراعات ثقافية شاملة.. قد أختلف مع الكثيرين حول فرضية انتهاء الربيع العربي نهائياً، وخاصة أنه لا يوجد تعري...

الأمن القومي الخليجي وتسارع الأزمات العابرة للقارات

>الأمن القومي الخليجي لا يحتمل الفجوات في تركيبته السياسية ولا الاقتصادية، بمعنى أن الأمن القومي الخليجي قضية أعمق من العواطف الشعبية، والدول الخليجية تدرك أن العقلانية والبرغماتية منهجان يجب أن يعتمد عليهما.. التحديات التي تواجهها المنطقة الخليجية تتطلب التعامل بوعي شديد مع متغيرات المنطقة والإقليم ال...

الجهود السعودية في الحج ومواجهة تحديات وباء كورونا

>خدمة الحرمين الشريفين ارتبطت تاريخياً بالمملكة العربية السعودية، وأصبحت قيماً سياسية راسخة تحظى بالاهتمام المباشر من القيادة السعودية التي اعتادت على ذلك، وجعلته منهجاً تاريخياً يحظى بمباركة الكل تحقيقاً للدور السعودي في خدمة الإسلام والمسلمين ومقدساتهم.. الجهود السعودية لاستضافة حج هذا العام 2021م، ه...

سلطنة عمان خط سياسي جديد

>لا يمكن لأحد أن ينكر أن سلطنة عمان تتجه بشكل كبير وواثق نحو خط سياسي مختلف وإيجابي يقوده السلطان هيثم بن طارق، وفق أسس تطويرية هدفها تقديم السلطنة إلى محيطها السياسي بشكل جديد وبمنهجية تأخذ بعين الاعتبار تلك التحولات الكبرى التي تسود المنطقة.. سلطنة عمان هي إحدى أهم الدول الخليجية بعد المملكة العربية الس...

هل أصبحت نظرية الشرق الأوسط الجديد على بعد أميال قليلة أم لا؟!

>يبدو أنّ أميركا ترغب في أن تقدم المنطقة بصيغتها لتكون مسرحاً للصراع العالمي، حيث تستطيع كسب معركته، وهي تحاول بكل الوسائل جلب القوى الكبرى الناشئة للدخول معها في صراع على هذه المنطقة.. لنبدأ بهذا السؤال: هل انسحاب أميركا من الشرق الأوسط هو محور نظرية الشرق الأوسط الجديد، وهل سحب أميركا سلاحها من الشرق ال...

الانسحاب الأميركي من أفغانستان، هل تعاد عجلة الزمن..؟

>هل تغيرت طالبان أيديولوجياً أم أن خروج طالبان من الباب قبل عقدين من الزمن أصبح متاحاً اليوم من النافذة الأميركية بعد أن تكمل أميركا انسحابها وهل فكرت أميركا بأخطاء الماضي وإمكانية تكرارها وعودة التاريخ؟ وهل النظام السياسي الأفغاني القائم قادر على الوقوف وبناء تحالفات إقليمية بعيداً عن الاستشارة الأميركية؟...

ما حقيقة إيران السياسية.. وكيف يجب فهمها؟

>إيران دولة يستحيل عليها تجاوز التاريخ ولا يكفيها الاستقطاب الذي تمارسه من أجل المذهب الشيعي وجعله محور الالتقاء، إيران جزء من مشروع دولي أبرز عناوينه جعل هذه الدولة في علاقات معقدة مع محيطها الجيوسياسي، الصلح مع إيران ممكن ولكن في إطار سياسي براغماتي بحت يفند التجاوزات غير المنطقية التي تمارسها إيران في ...

الأمير محمد بن سلمان.. يقدم تحول السعودية نحو المستقبل

>رؤية المملكة 2030 تبدو مختلفة عن كل الرؤى والمشروعات الاقتصادية وذلك لسبب مباشر، كونها الرؤية الوحيدة التي اعتمدت على مشاركة المجتمع في مرحلة تطويرية تناقش عمق المجتمع وتدفع به إلى تقبل التغيير المتزن.. خلال الأيام الماضية حظيت الساحة السياسية بنشاطات مهمة لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان استقبل خلا...

مستقبلنا التربوي: ماذا نريد من مؤسسات التعليم؟

>ليس من السهل صناعة نظام تربوي ناجح من دون فهم للمستقبل الذي يرغب المجتمع بالذهاب إليه على الصعد والمسارات كلها، وليس من المنطق تطوير نظام تربوي معزول عما يحدث في العالم الخارجي وغير متأثر بالتحولات العالمية.. دائماً ما يطرح سؤال مهم حول أفضل نظام تعليمي يمكنه أن ينقل المجتمع نحو تحقيق أهدافه التنموية ...