مشاري النعيم

اكاديمي وكاتب مهتم بالتحول السياسي والاجتماعي والعمراني ومتخصص في استشراف المستقبل من خلال قراءة الحاضر .... مؤمن بأن المجتمعات الحية هي التي تصنع الحضارات

مجسم وطن والهوية الثقافية

>إن استثمار اليوم الوطني لإطلاق مبادرات ثقافية تدريبية وتطبيقية يمكن أن يساهم في صنع الهوية السعودية المستقبلية، فلا يكفي أن نحتفل بيوم الوطن، وهي مناسبة مهمة دون شك نعيش ثمارها كل يوم، ولكن يجب أن يكون هذا اليوم ورشة مفتوحة للتفكير في المستقبل ومواجهة تحدياته عندما يقترب اليوم الوطني ترتفع بعض الأصوات تت...

النقد والجرأة

>رغم أن جامعاتنا وتعليمنا المعماري وصحفنا ومنتجاتنا الفكرية المطبوعة تهمل العمارة ونقدها بشكل كامل، إلا أن هناك أصواتاً بدأت ترتفع مؤخراً تطالب بوقفة نقدية جدية حول ما يتم إنتاجه من عمارة في المملكة على وجه الخصوص ودول الخليج العربية بشكل عام... سألني أحد الزملاء عن النقد المعماري، وهل يكفي أن يكون الن...

الرياض.. التجربة الحضرية

>إن الكتلة العمرانية الشاسعة التي تحتلها مدينة الرياض تحتاج إلى معالجات بيئية وإنسانية تفك من الاختناقات النفسية، وفيها تفتح المدينة بكل كثافاتها العمرانية على مستخدميها، وتُوجد مجالات للمشاهدة والرؤية والتنفس والتفاعل الاجتماعي.. يبدو أن متابعة تطور الأفكار الحضرية والمعمارية يتطلب مشاهدة متأنية للتحو...

الفكرة والمنتج

>إنّ ميل الإنسان الطبيعي لما يراه وما يحس به بشكل مباشر هو الذي يجعل من البحث عن الأفكار والأشكال القابلة للتوليد وخلق أفكار وأشكال متجددة أمراً تكتنفه الصعوبة، ومن الطبيعي أن يكوّن الإنسان موقفاً شبه عدائي تجاه الأفكار التجريدية التي لا يراها ولا يشعر بتأثيرها المباشر.. في حديث مع أحد طلاب الماجستير ...

طالبان.. مراجعة للعقل المفكر

>إنّ المقاومة الفكرية لدى المجموعات الدينية المتطرفة عالية جداً، وهي تملك قدرة هائلة كامنة تجعلها تبقى في الخفاء أو هادئة فترة طويلة دون أن تلفت الأنظار إليها، كما أنها قادرة على اختراق المجتمعات والنمو داخلها بشكل تراكمي.. بعض الأفكار تولد بأشكال متجددة، ويبدو أنها تعيد حضورها بإصرار مهما تغيرت الظروف ...

عندما تنطق الحروف

>لا أنكر أبداً أن مسابقة مجسم وطن جعلتنا أكثر قرباً من الكيفية التي يفكر بها المبدع السعودي، ونحن على يقين أنها ستساعدنا في المواسم المقبلة على تقريب فكرة تفكيك التراث والوصول إلى أنويته المختلفة وإعادة إنتاجها بأسلوب معاصر.. في زيارة للمتحف الوطني في الرياض يوم الخميس الفائت لمشاهدة معرض "رحلة الكتابة و...

الأصل والتابع

>إنّ تتبع مفهوم "الأصل والتابع" على مستوى الأفكار والأشكال يمثل منهجية علمية أساسية لنقد التراث التاريخي، وأحد الأدوات الأساسية للوصول إلى الأنوية المولدة للأفكار في حضارة أي أمة.. كنت أتتبع مفهوم الجوهر الذي تقوم فكرة التراث الموازي عليه، ووجدت أن هناك صعوبات كبيرة جدا في تحديد ماهية الجوهر، فالبعض ير...

الحرية الأكاديمية في مواجهة التصنيف

>إنّ العقل الحر لا يتطور في ظل القيود، ولن أقول إنه يتطور في ظل الفوضى الخلّاقة، ولكنه يتطور بوجود الأسس التي تمكن المنطق من البيئة التدريسية بدلاً من رسم الطرق مسبقاً وإجبار الأساتذة على السير فيها دون ابتكار.. هل فعلا يسعى الأكاديميون إلى "حرية أكاديمية" في الجامعات؟، أم أن "فتنة التصنيفات" قضت على آخ...

التعليم وفلسفة تطور الأفكار

>تكمن المخاطر، التي يولدها الاستسلام للأفكار المستوردة دون وجود قاعدة فكرية نقدية على مستوى النخب المتخصصة، في عدم قدرة البنى الاجتماعية على خلق الأفكار الجديدة، وانفصال النشء عن جوهر النواة الإبداعية الخاصة بالحضارة التي ينتمون إليها.. المتتبع لعلم تطور الأفكار سوف يلاحظ أن كل فكرة تصل إلى مرحلة الثبا...

الزائر الدولي

>من الواضح أن الثقافة بكل أنواعها تتطلب وجود صناعة وتقنيات محلية متطورة، إذ لا يكفي أن تملك المواقع والقطع الآثارية بل يجب أن تملك المعرفة والتقنية التي تمكنك من المحافظة عليها وعرضها بأسلوب جديد كل مرة.. قبل خمسة أعوام تلقيت دعوة للمشاركة في برنامج "الزائر الدولي" الذي تنظمه وزارة الخارجية الأميركية لمج...

التطوير العقاري أو تطوير المدينة؟

>إن ملاحظة سمو ولي العهد على شركات التطوير العقاري في المملكة موجهة لجودة المنتج العقاري وقدرته على المساهمة في تطوير البنية العمرانية في المدينة السعودية أكثر من أي شيء آخر.. قبل عدة أسابيع طُلب مني أن أتحدث عن العلاقة بين التطوير العقاري والعمارة في ملتقى أسبار، إذ يبدو أن المدن في العالم أجمع صارت ت...

النواة الإبداعية والهوية الجديدة

>ما يُميّز النواة الإبداعية لكل حضارة هو الاختلاف والتباين، وهذا شرط كوني لا يمكن تغييره، وبالتالي فإن البشر مجبولون على خلق هوياتهم المرتبطة بالنواة الإبداعية المولدة لهذه الهويات.. يعيش المجتمع السعودي موجة ثانية من الوعي التنموي تركز على التنمية الفكرية وتحرير العقل وصناعة تقاليد معرفية وذوقية ترتكز عل...

المبادئ الخمسة للتراث الموازي

>"التراث الموازي" فرصة لإصلاح العقل الذي يتعامل مع النواة الإبداعية، فهو يهدف إلى تغليب التفكير العقلي على ما سواه، ويحرر هذا العقل من النقل والتقليد، ويربط النواة الإبداعية المولدة للحضارة بروح العصر الذي نعيشه، وبالتالي بتحولات معطيات العصر مع التقدم في الزمن.. دار حوار بيني وبين الصديق الدكتور وليد ...

كيف يفكر المبدعون؟

>الآلية التي يفكر بها المبدعون معقدة، وتتطلب تكويناً معرفياً عميقاً، وتفترض وجود البيئة المعرفية والإبداعية التي تستدعي مثل هذه الأفكار، الأولى تغذي اللاوعي والثانية تجعل من الأفكار الناضجة التي تظهر فجأة قابلة للتطبيق.. خلال الثلاثة عقود الأخيرة كان أحد أهم ما يشغلني في مجال العمارة هو: كيف يفكر المعما...

ولادة الرموز

>تقوم نظرية الرموز على "أن كل ما هو مادي ملموس مجهول دائماً في بعض جوانبه"، ويبدو أن هذا الجانب الغامض المدهش من الرموز هو أحد محركات الحضارة الإنسانية.. لأبدأ هنا بسؤال شائك حول علاقة الفن بالحلم عند الإنسان، فهل عبقرية الفن هي نتيجة للأحلام التي تعتبر في عرف عالم النفس "كارل يونغ" وسيلة اتصال بين اللا...

الحياة الجديدة.. أطلس أدبي لتحولات المدينة

>كل الأصوات المألوفة بالنسبة لي أصبحت كما لو كانت تأتي من خارج الأرض، فكل مدينة لها أصواتها الخاصة بها التي تساهم في ترسيخ أمكنتها في الذاكرة، وتعمل على حياكة هويتها، كما أن لكل مدينة رائحة تميزها.. يتركز اهتمامي بالرواية في قدرتها على رصد التحولات العمرانية والاجتماعية ورسم صور ذاتٍ متحركة للمدينة، ويك...

جدلية الرأي والمعرفة

>أرى أن المعرفة التي أنتجها التراث كانت وما زالت جزءا من الاجتهاد الذي مارسه من قبلنا لتفسير المصادر والمنابع التي قامت عليها حضارتنا، ومجال الاجتهاد والتفسير لهذه المنابع ونواتها الإبداعية ما زال مفتوحا ويجب ألا يغلقه أحد.. أثار لقاء صاخب عبر تقنية «الزوم» مع المعمار عبدالواحد الوكيل الكثير من الجدل، ...

ثلاثية القدس

>فلسطين ذاكرة حية في عقولنا، أو هكذا يجب أن تظل، البلدات العتيقة والأزقة الممتلئة بالحياة التي تبثها الصور القديمة للبلدات الفلسطينية يجب أن تكون من ثقافة المستقبل في العالم العربي، يجب ألا تنسى وتنسى أسماؤها.. لا أستطيع أن أقول إلا أن فلسطين كانت قضية هذا العيد، القدس بكل ما تحمله من تأثير في النفوس و...

العيد وتراجع المدينة

>من المعروف أن الأعياد كافة في جميع الثقافات طورت تقاليد خاصة بها، وغالبا ما تتداخل هذه التقاليد مع الأمكنة في المدينة وتصبح جزءاً أساسياً من الذاكرة الجمعية، تظهر الإشكالية عندما لا تساند الأمكنة الذاكرة الجمعية المرتبطة بالعيد، وتبدأ هذه الذاكرة بالضعف والتراجع وأحيانا بالاضمحلال مع مرور الوقت.. طالم...

التراث الموازي: الاحتواء والتجاوز

>هل "التراث الموازي" هو مجرد محاولة توفيقية أخرى تشبه المحاولات السابقة أو أنه يعمل على نموذج معرفي جديد غير مسبوق؟ هل يستطيع فعلاً هذا النموذج احتواء التراث التاريخي وتفكيكه وتجاوزه على مستوى الوعي واللاوعي أو أن "تابوهات" التراث التاريخي ستكون عائقاً أمام أي محاولة لانعتاق العقل التراثي وخروجه من الصندوق...

خمسة أعوام من التنمية وتحرير العقل

>يتحدث الأمير بطلاقة متناهية في التفاصيل التنموية وكأنه قد خرج تواً من اجتماع يخوض في وضع خطط اقتصادية ويتناول القضايا الفكرية التي يصطدم بها المجتمع، خصوصاً تلك التي تمثل مرجعية دينية ودستورية، ويخوض فيها بجرأة وشجاعة الواثق مما يريد أن يحققه ويصل إليه، فلا مجال للتردد هنا، فالحركة فقط للأمام ولتحقيق التح...

المملكة وقمة الأرض

>قمة الأرض ومبادرتا السعودية الخضراء والشرق الأوسط الأخضر كلها تصب في تغيير سلوك المجتمعات الإنسانية على وجه الأرض وما يتبع ذلك من تغيير على المستوى السياسي ومستوى التشريعات. بالنسبة لي كمهتم بالعمران، أجد أن ما يحدث من تقارب دولي حول "الأرض الخضراء" التي يقل فيها الانبعاث الكربوني سوف يمتد ليشمل التشريعات...

عالم رمضاني من المساجد

>"عالم من المساجد" يحاول أن يصور ثقافات العالم داخل هذا الفضاء الروحاني المولد للحياة، ويؤكد على أنه من المسجد كانت تولد الحياة الاجتماعية، فمن مسجد الرسول وحتى مساجد حاراتنا القديمة تشكلت مجالات الحياة الحضرية.. . تستعيد ذاكرتي رمضان وعلاقة هذا الشهر الكريم بالمسجد، المكان الأول الذي كنا نحتفل فيه بليا...

مدن الأقارب ومدن الغرباء

>إن الإنسان يتجه بقوة إلى مزيد من الاغتراب داخل المدن التي يعيش فيها، وإلى مزيد من موت الإحساس بالمكان ومن يسكنه، ويظهر لي أن هذا التصاعد الاغترابي هو جزء من المكون الجوهري الذي خلق الإنسان كي يصل له ليكتشف في النهاية أن البدايات المكانية المبكرة التي كان عليها، كانت تحقق له الاطمئنان والراحة والسعادة وكان...

لماذا العراق؟

>زيارة رئيس الوزراء العراقي للرياض قبل عدة أيام تشير إلى التقارب الكبير بين العراق والمملكة، وهذا هو الأمر الطبيعي، وعودة العراق للحضن العربي بكل ما تمثله المملكة وما يمثله العراق من ثقل سياسي واقتصادي وثقافي يتمناه الجميع.. منذ أكثر من خمسة عشر عاما تعرفت على الدكتور صباح عبداللطيف مشتت في أبوظبي في مؤ...

الوقف التقني

>من الضرورة بمكان مراجعة ثقافة الوقف بشكل شامل، وإيجاد حلول ناجعة للمحظورات الشرعية التي تجعل الكثير يتوقف كثيراً عند المسلمات المتوارثة في إدارة الأوقاف، فتطوير الوقف بحاجة إلى وعي شرعي يساهم في صناعته علماء الدين، كما أنه بحاجة إلى وعي مجتمعي شامل.. الأسئلة المطروحة بشدة في الفترة الأخيرة حول مؤسسة ...

تصميم المسجد في عصر كورونا

>المسجد مكان للحياة اليومية وليس للعبادة فقط، وفي الوقت نفسه يفترض ألا يكون مصدرا للعدوى في حالة الأوبئة، قد تساعدنا التقنية المعاصرة على التفكير بشكل مختلف، وقد توجهنا الكوارث والأزمات والأوبئة إلى حلول وأفكار لم نتوقع في يوم أن نفكر فيها.. في اجتماع مجلس الأمناء الأخير لجائزة عبداللطيف الفوزان لعمارة...

العقل وعالم الغيب والشهادة

>محاولة فهم غموض العقل ومفهومه من الناحية الفلسفية والدينية وعلم النفس والعلوم المعرفية الأخرى وربطها بما ورد في القران الكريم تقودنا بشكل مباشر إلى مسميات ومراتب العقل التي لا يمكن فصلها عن بعضها حيث إن بعضها يتكامل مع البعض الآخر.. يعرف العقل بالعديد من المسميات وكل مسمى من تلك الأسماء يحتوي وظيفة معي...

هل آن الأوان لإنشاء مؤسسة للدراسات السعودية

>الضجة التي أثارها المغردون وحتى الكتاب في السعودية والعالم العربي لا يسمعها ولا يراها إلا نحن الذين لا نحتاج إلى من يقنعنا بعدالة موقفنا، بينما من يفترض أن نصل إليهم نجد أنفسنا كل مرة عاجزين عن الوصول لهم وهذه هي الإشكالية الرئيسة.. قد تكون هذه المرة الثالثة أو الرابعة التي أقترح فيها تأسيس مركز أو مؤس...

بين السياحة والتراث

>ركزت الرؤية على أن السياحة الثقافية نشاط متعارف عليه على مستوى العالم، وأنها لا تؤثر على الموروث الثقافي سلباً إذا ما تم التخطيط لها بشكل صحيح، بل هي فرصة للتعريف بالموروث وتقديمه للعالم.. مرّ ما يقارب الثلاثة أعوام منذ أن تركت مركز التراث العمراني الوطني في هيئة السياحة والآثار سابقا، وقد كنت مشرفا عا...