بندر الضبعان


إشغال القادة بالأزمات "المفتعلة"

هل يستطيع القائد - الجديد على وجه الخصوص - أن يفرق بين الأزمة الحقيقية و"المفتعلة" داخل مؤسسته؟ في بعض الأحيان، يكون القائد ملما بالخبرة "الفنية"، تلك المرتبطة بنشاط المؤسسة أو قطاعها (خبرة استثمارية، هندسية، صناعية) لكنه يفتقر إلى الخبرة الإدارية في التعامل مع البشر والقوى المحركة داخل المؤسسة، فيستدرج إ...

«موظف جديد».. اعصره جيداً عند الاستخدام!

كانت الشركة تضمد جراحها بعد تبعات الجائحة، ولم تدرك أنها "تنزف" من مواضع أخرى، فبعض الموظفين كان يمضي أشهرا معدودة ثم يرحل، والبعض الآخر يكمل عامه الأول ويفر بلا حسرة. بعد فحص متأنٍ لنتائج مقابلات الموظفين المغادرين (تمت مقابلتهم بعد فترة طويلة من مغادرتهم)، استوعبت الشركة أن المشكلة لا تدور حول طبيعة الع...

الرئيس التنفيذي.. تسجيل دخول/ تسجيل خروج!

رصدت دراسة أجرتها هيئة السوق المالية (مارس 2021) استقالة 128 رئيسا تنفيذيا في 97 شركة سعودية مدرجة خلال الفترة من 2016 إلى 2020. وكشفت الدراسة التحليلية أن متوسط خدمة الرئيس التنفيذي المستقيل في الشركات السعودية بلغ 3.4 أعوام، وهو الأقل من بين عينة مختارة من الدول، حيث إن متوسط سنوات خدمة الرؤساء التنفيذي...

«ممكنات العمل الحر» قبل ترك الوظيفة

دعوات غريبة يرددها البعض في وسائل التواصل الاجتماعي تحث الشباب على ترك وظائفهم، والاتجاه إلى العمل الحر، وبرامج تستضيف من تركوا وظيفة بعد سنوات من الدراسة، وذهبوا للعمل في وظائف حرفية: طبيب ترك مهنته وأصبح نجارا، مهندس ترك الهندسة وصار خبازا، طيار ترك التحليق وأصبح سائق شاحنة! قد نتفهم لو أن هذه الدعوات ا...

"البيروقراطية" غادرت "ورقية".. عادت "إلكترونية"؟

لا أحد ينكر أننا حققنا نجاحا مذهلا في القضاء على البيروقراطية (التقليدية) التي تعيش على كثرة الورق والإجراءات، وتهدر الوقت والجهد والموارد، وتفسد تجربة العملاء. وفي الوقت ذاته، لست مرتاحا مما يلوح من بعيد، من ظاهرة يمكن أن نسميها «البيروقراطية الإلكترونية»، متمثلة في كثرة المنصات والتطبيقات الحكومية، وما ...

فجوة الأجيال.. بين الردم والاشتعال

لا يزال في بداية مشواره المهني، ويأتي ليخبرك أنه يعاني من فقدان الشغف أو من الاحتراق الوظيفي.. ما الحكاية؟ هل نحن أمام جيل سريع الاشتعال/سريع الانطفاء؟ أم جيل يريد أن يختصر رحلة 20 عاماً في عامين؟ الحقيقة أن الموضوع أعمق ويرتبط بالفوارق بين الأجيال، وإذا اتبعنا التصنيف الأمريكي، فسوف نرى أربعة أجيال لا ...

القطاع الصحي 60 % سعودي في 2025

الاثنين الماضي (11 أبريل)، طبقت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية "ثلاثة قرارات" ستسهم في توطين القطاع الصحي الخاص الذي يبلغ عدد العاملين فيه 444 ألفا، يشكل السعوديون فيه نسبة 47 %، فيما يشكل الأجانب نسبة 53 %، وفق إحصائيات الربع الثالث من 2021. القرار الأول يفرض توطين مهن التخصصات الصحية (المختبر...

قدراتنا في مكافحة الاحتيال المالي

قبل أيام اتخذ البنك المركزي السعودي (ساما) عددا من الإجراءات الاحترازية لحماية عملاء البنوك من الاحتيال المالي، بناءً على ما تم رصده من ازدياد المواقع الإلكترونية وحسابات التواصل الاجتماعي الاحتيالية، بالإضافة إلى استمرار حالات الاحتيال المالي التي تستهدف عملاء البنوك بطرق ووسائل مختلفة. وكشفت "ساما" في ت...

العمل والتعليم عن بعد.. ليس للأزمات فقط!

عودة الدراسة في رمضان هذا العام بعد 14 عاما من التوقف، فتحت النقاش في المجالس ووسائل التواصل الإجتماعي بين آراء أيدت الدراسة الحضورية، وأخرى اقترحت أن تكون الدراسة عن بعد طيلة الـ 17 يوما دراسيا من الشهر الفضيل، واتسعت دائرة النقاش لتتناول أسلوب العمل والتعليم عن بعد عموما، مع اعتقاد بعض الآراء - أصحاب الط...

"تربيع" الدائرة وتوطين الوظائف المتدنية

بيتر دراكر، عراب الإدارة الحديثة، قال ذات مرة: "إذا أردت الوصول لشيء جديد، فعليك التوقف عن استخدام الأساليب القديمة". وإذا أردنا إنجاح مبادرات التوطين، فعلينا من وجهة نظري أن نصنف الوظائف المستهدفة وفق "مصفوفة" محورها الأول قدرة السعودي على أداء الوظيفة، ومحورها الثاني رغبته في أدائها، وبذلك تتشكل أمامنا ...

365 يوماً للاحتفاء بالسعادة في العمل!

من حين إلى آخر، أطلب من أحد موظفيك أن يؤدي مهمة إضافية فوق مهامه الاعتيادية، فإذا نفذها بحماس، فهذا يكشف لك عن مدى سعادته، ورغبته في البقاء والتطور داخل جهة العمل، أما إذا نفذ تلك المهمة مع إظهار ملامح التبرم، فالأغلب أنه قد وصل إلى مرحلة "البؤس"! ذلك هو "الاختبار السريع" الذي يقترحه أحدهم لفحص مستوى السع...

"القائد النجم".. مقاصد الأثر والإرث

من ضمن ما يجري في سوق العمل، أتابع حركة التغييرات في مؤسسات القطاع العام والخاص، وما يصاحب ذلك من دخول لمجموعات وخروج مجموعات أخرى. مع هذه التغييرات، نلاحظ أن هناك قادة "نجوما" نعرفهم ونذكرهم ليس بالكارزما فقط وإنما بمنجزاتهم، بل من شدة سطوعهم اقترنت أسماؤهم بمؤسساتهم، بينما هناك قادة يمضون أعواما في مناص...

لا تمسك يدك ولا تبسطها كل البسط

في شركة طيران سعودية، أجرى الخبير الأجنبي بعبقريته الفذة حسبة أظهرت له توفير مبلغ سنوي إذا تم إيقاف وجبات الطيارين على متن الرحلات، موصيا الإدارة العليا بصرف جزء من هذا المبلغ على صورة "بدل" يضاف إلى رواتب الطيارين شهريا، والباقي يعود إلى خزينة الشركة! "طارت" إدارة الشركة من الفرح بهذا التوفير في المصاريف...

أساليبنا الإدارية.. كيف نصهرها في أسلوب واحد؟

لو قررنا أن ندرس الأسلوب الإداري المتبع في عدة جهات في القطاعين العام والخاص، فسوف نجد اختلافاً جذرياً في الأساليب، بين وزارة، وهيئة، وشركة مساهمة (عامة)، وشركة محدودة (خاصة). بالطبع، لا أتحدث عن الثقافة الإدارية للمؤسسة، وإنما عن الأسلوب الإداري، أحد مكونات تلك الثقافة، وهو الذي تتحدد به طريقة اتخاذ المد...

كم لبثنا في هذا المشروع؟

روبن شارما، الخبير القيادي والمتحدث التحفيزي، يقول إن: "التغيير صعب في البداية، فوضوي في المنتصف، ورائع في النهاية"!.. فالتغيير - وإن كان غير مريح للبعض - يعد أمرا حتميا لاستمرارية المؤسسة واستدامة أعمالها، سواء أتى في صورة مشروع إعادة هيكلة لكيانها أو تطوير لنموذجها التشغيلي أو تغيير لثقافتها الإدارية أو ...

عزيزي الموظف.. حضرة «الناظر» يبحث عنك!

أيام المرحلة المتوسطة.. كان مدير المدرسة "سلطويا" إلى أقصى حد، لا يعرف من العملية التربوية إلا مراقبة الطلاب وملاحقتهم، حتى في "الفسحة" التي كنا نتطلع فيها إلى وجبة إفطار هانئة، وقليل من اللهو، لم نسلم من نظراته وهو يرمقنا من بعيد. كان مفرطا في الصرامة، وإذا زل طالب، استشاط غضبا، والتفت إلى الوكيل الذي يل...

شركات.. بعقلية «صاحب الدكان»

في الاستطلاع الذي أجرته شركة "بي دبليو سي" عن الشركات العائلية في الشرق الأوسط عام 2021، وشمل شركات سعودية، أكد 42 % من الشركات المستطلعة بأن الصراعات تحدث من حين لآخر، مقارنة بنسبة 33 % على مستوى العالم، بينما تحدث الصراعات بصورة منتظمة في 15 % من هذه الشركات، مقارنة بنسبة 7 % على مستوى العالم. وأضافت شر...

«رحلات القنص».. داخل بيئة العمل

تخيل بدلا من أن تملأ كوبك بالقهوة كل صباح، تنشغل بتجهيز لباسك "المدرع"، وترتديه قبل الخروج من المنزل، استعدادا لمواجهة المعارك الضارية في المكتب، فأنت لا تعلم عن مآل يومك إن كنت في نهايته قانصا أو مقنوصا! تتحول بعض بيئات العمل إلى ساحات لتصيد الأخطاء، ليس بهدف إظهار هذه الأخطاء لتصحيحها ومعالجتها، وإنما ...

الابتكار عربياً.. لا حديقة من دون مزارع

في العام 2021، احتلت شركة "أبل" المرتبة الأولى عالميا باعتبارها الشركة الأكثر ابتكارا من بين 50 شركة وفق التقرير الذي نشرته شركة "بوستن" الاستشارية (BCG)، وهو تقرير كغيره، يأتي ليؤكد التفوق الذي حققته شركة "أبل" منذ أعوام. أما على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا، فقد صنفت (BCG) في تقرير آخر الشركات الأكثر اب...

الخبراء الأجانب ونقل المعرفة

منذ انطلاق مسيرات البناء والتنمية، استقطبت دول الخليج العربي ولا تزال، الآلاف من الخبراء الأجانب من مشارق الأرض ومغاربها. البعض منهم يأتي للمساهمة ويمضي، أما البعض الآخر فمن فرط ألفته للمكان صار يتمشى في دول المجلس، متنقلا من عاصمة إلى عاصمة، مكتسبا خبرة في "الشؤون الخليجية" بحسب تخصصه، ومتذوقا رغد العيش...

سوق العمل في 2022.. ملامح وتوجهات

عام 2022 الذي استقبلناه بهطول الأمطار وتساقط الثلوج، سيكون عاما -بإذن الله- مبشرا بفيض من الخيرات تعزز مكانة سوق العمل السعودي. على مستوى القطاع العام، سنكون قد دخلنا العام الثاني من المرحلة الثانية (2021-2025) من رؤية المملكة 2030، حيث تستمر الإصلاحات الحكومية، أبرزها مشروعات التحول والتخصيص، التي ستسه...

«الإدارة الوسطى».. مخاطر الفراغ!

تخيل مؤسسة بمديرين على مستوى الإدارة العليا، وموظفين بخبرات ليست طويلة على مستوى التشغيل، كيف ستتم عمليتا الإدارة والتواصل بينهما؟ بالطبع لن نتطرق إلى الوقت المهدر الذي قد يضيعه التنفيذيون في صغائر الإدارة، وتبعدهم عن مهامهم الاستراتيجية. ربما يشعر كل مستوى إداري بعجز تام عن فهم الآخر وعدم القدرة على الت...

كيكة البونص.. كيف وزعت؟!

بحلول نهاية العام، لا بد أن شركات عدة قد انتهت من عملية تقييم الأداء السنوي لفريقها التنفيذي وموظفيها، ولا بد أن هناك من يترقبون النتائج، يتهامسون خلال فترات الاستراحة، ويتسقطون الأخبار حول مواعيد صرف المكافأة السنوية. فئة من موظفي القطاع الخاص ضبطوا ميزانياتهم على دخلين: دخل شهري (ثابت) يذهب لتوفير المت...

حملة على «فساد» التوظيف

ونحن نخوض حربنا الشرسة على الفساد، تكشف لنا هيئة الرقابة ومكافحة الفساد (نزاهة) بين فترة وأخرى عن حالات فساد إداري ترتبط بالتوظيف. ولعلنا نؤكد أن "التوظيف" أهم أدوار إدارة الموارد البشرية، فإذا مورس بطريقة صحيحة، فتح باب المؤسسة لدخول الكفاءات، وأقفلها أمام من هم دون ذلك، وسهل ممارسة بقية أدوار الإدارة، أ...

مراكز الاتصال.. أمام تجربة العميل والموظف

في تواصلي مع مراكز الاتصال، أجد نفسي مراراً أرتدي قبعتين: قبعة طالب الخدمة الذي يقيم تجربة العميل (CX)، وقبعة الإداري الذي يتفحص تجربة الموظف (EX). على مستوى تجربة العميل، قلما يتحقق الرضا الكامل إلا مع جهات مميزة في خدماتها، تأتي في طليعتها «وزارة التجارة» التي يحرص فريقها على مساعدتك وحل مشكلتك من أول ...

القيادة.. بين التطوير وإعادة التدوير

يظل موضوع "القيادة" هاجس المؤسسات العامة والخاصة على مستوى العالم، مما يجعل استقطاب "القياديين" عملية لا تتوقف في الأزمات الاقتصادية ولا في غيرها، فالكل يبحث عمن يعظم مكاسبه ويقلص مخاطره. وعلى مدى سنتين، قامت شركة "غارتنر" الأميركية باستطلاع قادة الموارد البشرية في 60 بلدا عن أولوياتهم للعام الجاري والمق...

مقابلة «خروج» مع رواد الأعمال!

بحماس متوقد كان مجموعة من رواد الأعمال يستعدون لإطلاق مشروعاتهم، وكنا - أنا والزملاء - معهم في التوجيه والإرشاد أثناء مرحلة التأسيس وما بعدها. بين فترة وأخرى، كان يصلنا خبر أن أحدهم قرر أن يقفل مشروعه: فماذا حدث للحلم؟ هل كان صرحاً من خيال فهوى؟ مع تتبع الحالات، جرى رصد أبرز التحديات التي واجهتهم، وهي: ...

طفرة سوق التدريب المقبلة

قبل سنوات قليلة، وصل حجم سوق التدريب في المملكة إلى نحو 10 مليارات ريال، ثم أخذ الرقم يتذبذب حتى تقلص الإنفاق على التدريب بشكل حاد عام 2020. إذ تضرر سوق التدريب بسبب الجائحة، في فترة تعالت فيها أصوات قادة المؤسسات لإعادة الهيكلة وتخفيض التكاليف التشغيلية، وما ترتب على ذلك من تخفيض لأعداد الموظفين، ولم يك...