ماجد الشيباني

بين السطور

السوق الأكثر نضجاً

بلا شك أن زيادة عدد اللاعبين الأجانب واحد من أهم القرارات التي رفعت من القيمة الفنية لدورينا، ومع ذلك فإن التجربة ما زال فيها بالإمكان أفضل مما شاهدناه في المواسم الماضية. دورينا كإثارة وصل ذروته مع هكذا قرار، ولكن على المستوى الفني تحديدًا كنت دائماً ميالاً له لأنه بالإمكان مشاهدة مستوى أفضل من الآن، وو...

صناعة بطل أولمبي

إلى ما قبل أولمبياد بكين 2008 وسباقات السرعة القصيرة 100 و200م تخصص أمريكي من حيث احتكار معظم ميدالياتها أو صناعة أبطال وأساطير في هذا النوع من السباقات حتى قررت جامايكا تغيير مسار التاريخ الخاص بهذه السباقات، جامايكا الدولة التي لا يتجاوز عدد سكانها 3 ملايين نسمة فقط منذ ذلك الحين وحتى اليوم تحتكر سباقات ...

تاريخ ينتظر الكتابة

ميونخ 72، لوس أنجلوس 84، سيئول 88، برشلونة 92، أتلانتا 96، سيدني 2000، أثينا 2004، بكين 2008 لندن 2012، ريو 2016.. 10 مشاركات سعودية طوال تاريخ الأولمبياد وهو بالمناسبة رقم كبير كعدد مشاركات ولكن للأسف حصيلة كل هذه المشاركات هي فقط 3 ميداليات ثلثيها كانت بأولمبياد سيدني للعداء هادي صوعان فضية وللفارس خالد ...

الفارق في الرغبة

وناس، وبندريس (سانت إتيان)، دهيليس (مارسيليا)، ججودي (لنس)، آيت عامر (بايرن ميونخ)، بوعوينة (فالنسيان)، كل من سبق اسمه هم كتيبة المحترفين أوروبيا في قائمة منتخب الجزائر للشباب الذي توج منتخبنا على حسابه قبل أيام بكأس العرب تحت 20 عاما، وألحقه بمصر والسنغال الذين لا تقل قوائمهم محترفين في أندية كبرى تحديدًا...

مفاتيح التأهل

أسفرت قرعة التصفيات النهائية لكأس العالم عن وقوع منتخبنا في المجموعة الحديدية بجانب منتخبات اليابان وأستراليا والصين وعمان وفيتنام، ما أفرزته القرعة تحديدًا من أول مستويين هو السيناريو الأصعب للأخضر ولكن هناك برأيي مفاتيح مهمة قد تقودك للتأهل ببطاقة مباشرة. أول هذه المفاتيح أخذ التصفيات على مراحل، وتسلسل...

الإعلامي الفقير والمشجع المحروم

كنت وما زلت أزداد قناعة أن سلبيات شريحة كبيرة من الإعلام الرياضي السعودي وتحديدًا الذي تصدر المشهد فضائياً لسنوات طويلة سابقة أكبر من إيجابياته بكثير، وأكبر سلبية صدرتها شريحة الإعلام هذه هي اختزال الرياضة في كرة القدم فقط، حتى وصلت ذهنية المشجع أن متابعة لعبة أخرى أو الحديث عن رياضة أخرى هو صدام للتيار وك...

المراكز الإعلامية في عصر تويتر

في وقت تشغل فيه مواقع التواصل حيزاً كبيراً من اهتمام الناس وتأخذ بوضوح مكان وسائل الإعلام التقليدية صار لزاماً على الأندية إدارة هذا الجانب باحترافية تتماشى مع متطلبات العصر وتشبع شغف جماهيرها تجاه نادیها. بعض إدارات الأندية فهمت هذا الأمر وواكبته وعلى رأسها الفتح والاتحاد والهلال حيث تقدم مراكزهم الإعلام...

منتج ثمين

بعيدا عن أي سلبية صاحبت قرار زيادة عدد اللاعبين الأجانب إلا أن إيجابيات هذا القرار طغت وبشكل واضح على كل سلبية كانت محتملة، الدوري كمنتج أخذ قفزة هائلة للأمام وأصبح وجهة متابعة غير عادية في المنطقة واستقطب مشجعين جدد كُثر بخلاف المتعة التي أضافها للجمهور المتابع للدوري مسبقا، مستوى اللاعبين المحليين تطور ن...

نوعية كرة مختلفة

بعيد عن كل مديح قيل وسيقال الفترة القادمة تجاه تعاقد الهلال مع ليوناردو جارديم - وهو في محله بالمناسبة - بودي التنويه لنقطة فنية ستحدد شكل تجربة الهلال مع جارديم الموسم المقبل، وهو نوعية كرة جارديم المباشرة والتي تأتي لفريق تعود معظم عناصره على الاستحواذ ضد معظم الخصوم وبنسب عالية جدًا. أفضل مواسم جارديم...

مشهد متزن

كسابقة تاريخية على مستوى دورينا، وصلت الفرق اليوم للمشهد الختامي لمرحلة الذهاب ولحد كتابة هذه الأسطر إقالات المدربين لم تتجاوز ثلاثة أسماء (روي فيتوريا النصر، بيدرو كايشينيا الشباب، ابن زكري ضمك) والمفارقة أن كل الأسماء المقالة أخذت فرصة كاملة مع فرقهم فروي فيتوريا أكمل أكثر من موسمين وبيدرو كايشينيا وابن ...

للحصاد بقية

كنت وما زلت أرى جيل الهلال الحالي هو ثاني أفضل جيل في تاريخ الملاعب السعودية بعد جيل التسعينات الهلالي أيضا، ولذلك كنت وما زلت أرى أيضا أنه بالإمكان استمرار حصاد هذا الجيل لوقت أطول فمعدل أعمار الجيل المحلي بمعزل عن المكون الأجنبي يعتبر مثاليا وقمة النضج والعطاء بالنسبة للاعب كرة القدم. الاحتياج الحقيقي ل...

فوضى هلالية

أصدق كلمة بإمكانها التعبير عن تركيبة أجانب الهلال هي الفوضى، فوضى في أكثر من جانب، فوضى في تحديد الاحتياج، وفوضى في تناقض الخيارات، وفوضى في التوظيف، وكل ذلك يضعك أمام ملف مربك، حاضره بالإمكان فيه أفضل بكثير، ومستقبله يتطلب جهداً كبيراً في تسويق بعض الأسماء وحسن اختيار القادمين لتعيد الأمور لنصابها الصحيح،...

التدرج في المنافسة

مع عودة الحياة لملاعبنا اليوم بانطلاق الجولة الخامسة لا صوت يعلو على صدى «الدربي»، والذي وبرغم أهميته لحسابات الدوري إلا أن أهميته تكبر كتمهيد لمعركة أخرى في نهائي الكأس بعد خمسة أيام، لست هنا بصدد التفصيل في حسابات «الدربي» ولكن سأقلب أوراق قمة أخرى في الجولة الخامسة أخفَتَ شيئا من وهجها تزامُنها مع «الدر...

آفة الانطباع الأول

أحمد شراحيلي لا يصلح للعب كرة القدم، وعبدالله المعيوف حارس عادي، وسلمان الفرج لاعب متعالٍ واستعراضي. هذه نماذج لآراء منتشرة بين شريحة ليست قليلة والقاسم المشترك بين كل هذه الآراء أنها جميعها تنطلق من انطباعات مسبقة شكلت هذا الرأي وظل يلاحق هؤلاء اللاعبين «وهم نموذج فقط وغيرهم كُثر»، وهذا الأمر فيه إجحا...

قرار غير محمي

بدأ الاتحاد السعودي الموسم بقرار جريء تمثل في تقنين طواقم التحكيم الأجنبية بسبعة طواقم لكل نادٍ على مدار الموسم، ما يعني عودة الحكم المحلي للساحة وقيادته عدداً كبيراً من المباريات. القرار شكلاً فيه دعم كبير للحكم المحلي، ولكن من دون ضبط لحيثيات وتبعات قرار كهذا قد ينعكس الأمر سلباً على هذا الحكم حمال ال...

تجربة أكثر نضجاً

بلا شك أن زيادة عدد اللاعبين الأجانب واحد من أهم القرارات التي رفعت من القيمة الفنية لدورينا، ومع ذلك فإن التجربة مازال بالإمكان فيها أفضل مما شاهدنا الموسمين الماضيين. دورينا كإثارة وصلت ذروته مع هكذا قرار، ولكن على المستوى الفني تحديدًا كنت دائما ميال لأنه بالإمكان أفضل مما نشاهد وواحد من أهم الأسباب ...

هـدر مستـمر

كنت وما زلت مقتنعاً أن الفئات السنية بنادي الهلال - برغم كل القصور تجاهها وشح الاستثمار فيها - إلا أنها مقارنة بحجم الجهد المبذول فيها، تقدم مخرجات جيدة والدليل أن بعض من غادروا أسوار النادي يلعبون اليوم بصفة أساسية في فرق لها وزنها في الدوري. مشكلة مخرجات الفئات السنية في الهلال تكمن في أمرين، الأول محد...

معايير مزدوجة

المعيار المزدوج أو الكيل بمكيالين هو مفهوم يشير للتحيز وهو نموذج معبر عن الظلم؛ لأنه يقوم على فكرة أن القانون يتمايز بناء على طبيعة من يحتكم إليه، وهذا تماما ما فعله الاتحاد الآسيوي مع الهلال. كما هو معلوم هذه النسخة من دوري أبطال آسيا هي نسخة استثنائية تقام في ظروف استثنائية ولذلك تم تعطيل كثير من اللوائ...

طموح بلا سقف

أن تسجل البطولة رقم 60 في تاريخك كنادٍ بعمر 63 عاماً فقط، وبمعدل يقترب من بطولة سنوياً، لا يبدو أمرًا عاديًا على الإطلاق، ولكن حينما تزيح الستار عن بطل هذه المعادلة الصعبة فإن فلسفة هذا الهلال وهويته كفيلة بإسكات دهشتك لأن الهلال وُلد ليكون بطلاً. في تفاصيل هذا الإعجاز والمنجز الذي لا يتوقف معطيات جعلت ا...

أزمة فكــر

كنتُ ومازلت أرى معظم مشاكل أنديتنا متفرعة من سوء إدارات هذه الأندية لأنه وببساطة أغلبهم يجمع قراراتهم قاسم مشترك وهو محاولة كسب رضا المدرج ومحاولة الظهور بدور البطولة بقرارت ربما في حينها تجد قبولا في أوساط المشجعين ولكنها للمستقبل سيئة وغير احترافية. وإن كانت الأمثلة كثيرة سأكتفي كنموذج بإدارة الأهلي الت...

مفترق طرق

حسابياً وعلى الورق يبدو ثمن المباراة مجرد ثلاث نقاط، ولكن عملياً ديربي الأربعاء المنتظر بين النصر والهلال يحمل في طياته تفاصيل كثيرة جوهرية ستحدد شكل ما تبقى من موسم الفريقين ولذلك نقاط هذا الديربي على وجه الخصوص هي بالفعل أكثر من مجرد ثلاث نقاط. وبحكم أن النصر...

مجرد رقم

لو سألتك عزيزي القارئ عن أبرز اللاعبين الأجانب في دورينا وأصحاب التأثير الفني الأكبر على فرقهم، متأكد أن نصف من سيتبادرون إلى ذهنك هم ممن ينتمون للفئة العمرية "ثلاثون سنة فما فوق"، ومنهم على سبيل المثال لا الحصر قوميز وجوفينكو في الهلال، عمر السومة في الأهلي، مرابط وبيتروس في النصر، وكريم الأحمدي في الاتحا...

نموذج إداري مثالي

لا شك أن شعبية لعبة كرة القدم تطغى بوضوح على شعبية باقي الألعاب المختلفة جماعية كانت أو فردية، جماهيرياً المسألة تبقى ميولاً واختيارات شخصية في الاكتفاء بمتابعة لعبة واحدة على التوسع أكثر ومتابعة رياضات مختلفة، لكن إعلامياً يجب أن تكون المتابعة أوسع، وإدارياً وهو الأهم وموضوع مقالنا يجب أن تحظى كل ألعاب ال...

لا يُقدر بثمن

بدأ نادي الشباب في حصد ثمار صفقة إيفر بانيغا قبل حتى أن يلبس النجم الأرجنتيني الكبير القميص الأبيض والأسود، اسم الشباب بات يتردد على نطاق واسع كلما زادت إسهامات بانيغا في قيادة إشبيلية لمقعد مؤهل لدوري الأبطال، فأحد منارات الليغا على الصعيد الفني واللاعب الذي مازال يملك رصيدا فنيا وبدنيا يسمح بإمضاء وقت أط...

كفة راجحة

طوال العقد الماضي وفي معظم نسخ دوري أبطال آسيا كان الهلال بلاعبي جيله الحالي متواجدًا بصفة مستمرة في الأدوار الإقصائية للبطولة، والتي نعلم أنها تتزامن كروزنامة مباريات من الدور ربع النهائي فصاعدًا مع بداية موسمنا الرياضي، لذلك يمكننا القول إن لاعبي الهلال يملكون أفضلية على باقي الفرق في مسألة اعتياد تأقلمه...

تفكير خارج الصندوق

لو سألت عن معايير اختيار أنديتنا للاعبيها الأجانب ستجد الإجابة نفسها على مستوى كل الأندية والتي يحكم اختياراتها الأجنبية معيار واحد فقط ، هو المعيار الفني. هذا الأمر يبدو منطقيا خصوصا للأندية التي ينتظرها موسم تنافسي سواء منافسة على اللقب أو حتى آخر الترتيب في مسألة تفادي الهبوط، لكن حديثي هنا يرتكز على أ...

دوري «ب»

«الشيء السلبي الوحيد مع زيادة الأجانب، أن هذا الأمر يأخذ الكثير من المساحة من اللاعب السعودي، وخصوصاً اللاعبين الأصغر سنا الذين ليس لديهم سوى مساحة صغيرة للنضج، هم بدون بطولة، أعني من هم تحت 23 عاما، وهو أمر تحدثت بالفعل فيه مع رئيسنا من أجل تطويره مع الاتحاد السعودي لإنشاء بطولة تحت 23 عاما». هكذا تحدث م...

سباق لومان

كنت ومازلت مؤمنا أن سلبيات شريحة كبيرة من إعلامنا الرياضي بالذات ممن يتصدرون المشهد الفضائي أكبر من إيجابياتهم بكثير، فسلبيات هؤلاء لم تتوقف على تصدير الجهل ونشر التعصب في المدرجات، وما سبق ليس مجال حديثنا في هذا المقال، بل سأتوقف عند واحدة من أهم السلبيات التي قد لا يتم الانتباه لها وهي أن إعلامنا بشكل مب...

DNA آسيا

طوال تاريخ دوري أبطال أوروبا تعاقب على الفوز بلقبها فرق عظيمة، لكن لم ينجح أحدهم على الإطلاق في الفوز باللقب مرتين متتاليتين، إلى أن جاء ريال مدريد وفعلها بشكل استعراضي مذهل عندما فاز باللقب ثلاث مرات متتالية بل أربع مرات في ظرف خمس سنوات فقط، ولو كان الأمر فنيًا بحتًا لكانت نسخة برشلونة بيب جوارديولا الأق...

فئات الهلال السنية.. مخرجات شحيحة ومستقبل مجهول

تعيش العلاقة بين الفئات السنية في نادي الهلال والفريق الأول لكرة القدم حالة فتور غير مسبوقة، حيث شح المواهب وسوء التصرف بالمخرجات فضلاً عن تركيز التعاقدات على حاضر الفريق دون إعارة المستقبل أي انتباه وهذا ما يرسم علامات استفهام كثيرة حول مستقبل الهلال على مستوى جودة مكونه من اللاعبين المحليين، الأمر الذي ك...