ناصر الجديع


المحترفون الأجانب.. بين المشروع وغير المشروع

مشروع الارتقاء بالدوري السعودي للمحترفين إلى مصاف الدوريات الكبرى في العالم هو مشروع وطني ضخم ممتد ومستدام يأتي ضمن مستهدفات رؤية 2030 المباركة، والتي تسعى لتحقيق نهضة حقيقية للقطاع الرياضي وصناعته، وعمل نقلة عالمية للرياضة السعودية لتؤدي دورها المنشود كرافد من روافد رفع الناتج المحلي.   تدعيم الدوري ا...

ميسي والدون.. ووصيف الكون

ألحق الهلال نصر رونالدو بميامي ميسي وتوج بكأس موسم الرياض التي أقامتها هيئة الترفيه كواحدة من أهم فعاليات الموسم، وهي بطولة لن يضيف لقبها للهلال وتاريخه شيئًا، وبالتأكيد لن يحتسبها الهلاليون ضمن بطولاتهم الرسمية الـ66، والأكيد أنَّ المكسب الأهم عند الهلاليين من الفوز بهذه البطولة هي أنَّه سيمنحهم ويمنح الش...

حافظوا على مانشيني!

هل كان خروج المنتخب السعودي أمام المنتخب الكوري الجنوبي في دور الـ16 مفاجأة قياسًا على وضع المنتخبين حاليًا والمرحلة التي يعيشها الأخضر وفارق الجودة بين أفراده مقارنة بأفراد المنتخب الكوري الذي يلعب معظم عناصره في الدوريات الأوروبية الكبرى؟! وهل نملك حاليًا العدد الكافي من النجوم الذين يمكن معهم القول بأنّ...

أخضر الأفعال.. وابتسامة كلينسمان

يقولون إنَّ الابتسامة هي اللغة الوحيدة التي لا تحتاج إلى ترجمة، وكذلك ابتسامة الألماني يوغن كلينسمان مدرب المنتخب الكوري الجنوبي وفريقه يستقبل هدفًا قاتلًا من المنتخب الماليزي لم تكن تحتاج إلى ترجمة لنعرف أنَّ كلينسمان كان يبتسم فرحًا بنجاح خطة هروبه من مواجهة المنتخب الياباني في دور الـ16، وهي فرحة لن تكت...

الأخضر بمن حضر.. وإعلام تأبَّط نشراً

اليوم يضع المنتخب السعودي -بإذن الله- قدمه اليمنى في دور الـ16 من كأس آسيا 2023 المقامة في دوحة قطر، بعد أن ينجح في تجاوز منتخب قرغيزستان الفريق الأسهل في مجموعته، وبعد أن نجح في تجاوز المهمة الأصعب والأخطر والأحرج في دور المجموعات أمام المنتخب العماني الشقيق بهدفي غريب والبليهي، وهو الانتصار الذي كان يحتا...

حدثني من لا أثق فيه!

قبل أيام من مشاركة منتخبنا الوطني في كأس آسيا 2023 في قطر، وبدلًا من أن يتحلق الإعلام الرياضي حول الأخضر، ويتخلق بطرح جديد -ولو مؤقتًا- يسعى لتجميع الصفوف وإزالة ما في الشارع الرياضي من احتقان وتفرق، ويجمع المتفرقين وأنصار وإعلام الفِرَق حول فريق الوطن؛ نجد أن هناك من البرامج و(المبرمِجين) و(المبرمَجين) من...

الصبر مفتاح الفرج!

ماذا يحدث مع سلمان الفرج في الهلال؟! وكيف تحول من قائد للفريق لم تكن تبعده عن القائمة الأساسية إلا الإصابات إلى لاعب يتم إبعاده عن قائمة الـ18 لاعبًا لأسباب فنية كما يزعم خيسوس الذي أكد في آخر مباراتين أنَّ عقوبة سلمان الانضباطية انتهت وأن الإبعاد فني؟!.   اللاعب أخطأ بلا شك بل وافتقد تمامًا للذكاء والح...

هــــلال 2024

أنهى الهلال العام الميلادي 2023 مستقبلًا العام الجديد بفوزٍ جديد، مواصلًا سلسلة انتصاراته بـ20 انتصاراً على التوالي، ومحافظًا على سجله هذا الموسم دون خسارة في أي مباراة رسمية، ومتمسكًا بالفارق النقطي بينه وبين أقرب منافسيه النصر الذي سيتحتم عليه أن يكون قد كسب التعاون مساء أمس ليحافظ على فارق النقاط السبع ...

شفافية حسب الطلب

وسط تعالي أصوات المطالبين بكشف تفاصيل الدعم المقدم لجميع الأندية من برنامج الاستقطاب، وتشكيك إعلاميي وجماهير بعض الأندية بالبرنامج، وزعمهم بتفرقته بين الأندية، والطعن بحيادية البرنامج، والتشكيك في وقوف مسؤوليه على مسافة واحدة من جميع الأندية انطلاقًا من تصريحات بعض مسؤولي تلك الأندية، واستشهادًا بمصادر غير...

ألقاب ما عليها جمرك!

سجل الاتحاد هدفه الثاني في مرمى أوكلاند سيتي النيوزلندي في كأس العالم للأندية المقامة حاليًا في جدة فغرد حسابه الرسمي: "كبير آسيا يسجل الهدف الثاني"، وقبل أيام غضب الاتحاديون من لقب جديد اخترعه النصراويون لفريقهم (عميد العالمية)، أما الأهلاويون فيزعمون أنَّ الأهلي هو (كبير جدة)، وهي في النهاية ألقاب جماهير...

غلطة البليهي بعشرة!

ماذا فعل علي البليهي مدافع نادي الهلال والمنتخب السعودي ليواجه بهذه العاصفة من الانتقادات التي وصل بعضها لحدود (قلة الأدب)؟! ولماذا نشاهد هذه الجرأة في انتقاد البليهي من أشخاص مارسوا الصمت والفرجة بل والإعجاب والتصفيق لتصرفات البرازيلي بيتروس لاعب النصر السابق رغم أنَّ البليهي لا يفعل ما كان يفعله بيتروس م...

الهلال.. ما له حل!

ما الذي يمكن أن يفعله المنافسون ليكسروا سطوة الهلال وحضوره الدائم أكثر مما فعله النصر وأكثر مما فُعِل له؟! كل هذا الدعم الذي قدم له، وكل هؤلاء النجوم العالميين الذين حضروا كان يُفترض أن يصنعوا واقعًا جديدًا يبدأ معه مشروع تغيير معادلة الاكتساح الهلالي التاريخي للنصر، سواءً في عدد البطولات أو في نتائج الموا...

العيسى وأنمار.. وجزاء سنمار!

لا يمكن وصف حديث أنمار الحائلي وخالد العيسى الغامدي رئيسا ناديي الاتحاد والأهلي بخصوص (برنامج الاستقطاب) ورئيسه سعد اللذيذ إلا حديث مؤججين وهاربين من تحمل مسؤولية فشلهم في تحقيق طموحات جماهير أنديتهم التي انطلت على كثيرٍ منهم للأسف تلك الأحاديث التي نجحت في توجيه بوصلة اللوم والاستياء والنقد من تلك الإدارا...

شكراً للهلال

في الوقت الذي يقدم فيه الهلال واجبه تجاه الوطن بوجود 9 من نجومه المحليين في معسكر المنتخب السعودي الأول الحالي، بالإضافة إلى لاعبيه الشابين المعارين معاذ فقيهي وعبدالله رديف لا يزال هناك من يغمز ويلمز في الهلال وفي القائمة وفي المسؤولين عن المنتخب السعودي، ولا أتحدث هنا عن مواقع التواصل ولا عن مشجعين يجوبو...

هلال يناير.. والأرقام الخادعة

تجاوز الهلال ضيفه التعاون بهدفين نظيفين في واحدة من أصعب المواجهات بالنسبة لمتصدر الدوري، عطفًا على ظروف الغيابات المتواصلة بدءًا بنيمار ثم الفرج، وانتهاء بغياب سافيتش للإصابة ونيفيز والبليهي بسبب تراكم البطاقات، وعطفًا على أن المواجهة أمام أحد أفضل فرق دوري روشن فنيًا وتنظيميًا، وفي مثل هذه المباريات وهذه...

هلال خيسوس لا يزال مُحاقًا!

لم يخسر الهلال حتى الآن مع البرتغالي خيسوس أي مباراة رسمية، وهو يتصدر دوري روشن بفارق 4 نقاط، ويتصدر مجموعته في دوري أبطال آسيا بفارق الأهداف عن نافباخور الأوزبكي، وهو الأقوى هجومًا، وهو الأقوى دفاعًا؛ لكنه مع ذلك لا يزال على صعيد المستوى والهوية مُحاقًا لم يصل لمنزلة الهلال الذي يحب عشاقه رؤيته بدرًا مكتم...

في الهلال الخطير.. مطلوب ظهير

لم يكن حضور رياض محرز وآلان ماكسيمان وفرانك كيسييه وروبرتو فورمينيو وغابريل فيغا وإدواردو ميندي وروجير إيبانيز كافيًا لتحرير الأهلي من سطوة الهلال التاريخية، ولم يستطع هذا السباعي القادم للتو من أندية مانشستر سيتي ونيوكاسل وبرشلونة وروما وتشيلسي وسلتا فيغو أن يكسر سلسلة الانتصارات الهلالية المتتالية على ال...

الهلال من دون نيمار

لا أظن أن نيمار كان سيفعل للهلال أكثر مما كان يفعله الهلال من دون نيمار، فالهلال كان وسيظل كبير الكرة السعودية والقارة الآسيوية ببطولاته ونجومه المحليين والأجانب القادرين على تأكيد سطوتهم محليًا وقاريًا؛ لذلك لا أرى مبررًا لفرحة بعض المتعصبين والمتأزمين بإصابة النجم البرازيلي وشماتتهم التي لم ولن يجنوا منه...

هل هذا هو أخضر مانشيني؟!

لا يمكن بحالٍ من الأحوال أن ننتظر من روبرتو مانشيني المدرب الجديد للمنتخب السعودي الأول أن يضرب بعصاه السحرية التي أحضرها معه من إيطاليا فيخرج لنا منتخبًا يسر الناظرين، أو يكتشف لنا مهاجمًا حقيقيًا وهدافًا نعرف جميعًا أننا لا نملكه حاليًا في جميع أنديتنا، ولا يمكن أن نلقي بكل مشاكلنا المستعصية القديمة على ...

المونديال الأعظم في السعودية العظمى

جاء إعلان سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عن رغبة المملكة العربية السعودية في استضافة كأس العالم لكرة القدم 2034 وعزمها على التقدم رسميًا بالترشح لاستضافة البطولة كبشرى زفها عراب الرؤية ورائد التطوير لكل السعوديين، ولكل محب لهذا البلد العظيم. هذه الاستضافة حقٌ مستحقٌ للسعودية الرائدة والقائدة على مست...

في دوري «روشن».. الصدارة غدارة!

الهلال ينتصر على الشباب بثنائية كانت قابلة للزيادة، ويقبض مجددًا على صدارة الدوري السعودي بدون خسارة، وبأعلى فارقٍ تهديفي (له وعليه)، فماذا يريد الهلاليون الغاضبون على الفريق وعلى المدرب وعلى الإدارة؟!. إن ما يقلق كثيرًا من الهلاليين وينغص فرحتهم بهذه الصدارة وهذه الأرقام هو أنَّهم لا يزالون يبحثون وهم ...

ماذا يحدث في الهلال؟!

لا يمكن أن يكون المدرب البرتغالي جورجي جيسوس صاحب البطولات والبصمات مع كل الأندية التي دربها بهذا السوء والتواضع الفني ليظهر الهلال معه بهذا الشكل المؤلم والموجع لكل عشاقه! ولا يمكن لعاقل متمعن أن يقبل بنظرية تآمر اللاعبين على المدرب عطفًا على أنهم مجموعة جديدة ومختلفة عن المجموعة (حمالة الآسية) التي كا...

هلال الرياض.. وهلال آسيا

هل تكفي سداسية الهلال التي أحرزها في شباك مدرسة الوسطى الرياض لتبديد قلق الهلاليين وبث الطمأنينة في نفوسهم وتجاوز مرحلة الشك في فريقهم بقيادة البرتغالي خورخي خيسوس؟! وهل انتهت كل مشاكل الهلال الفنية وأصبح جاهزًا لالتهام خصومه محليًا وآسيويًا ابتداء بالأوزبكي نافباخور غدًا الاثنين في افتتاح مشواره في دوري أ...

­­عولمة الدوري السعودي.. الصانع والعمَّال

المشروع القائم حاليًا والهادف إلى عولمة الدوري السعودي وتحويله إلى منتج عالمي يحظى بمتابعة واهتمام عشاق كرة القدم في العالم هو مشروع سعودي خالص قائده وصانعه وعرَّابه ورائده ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله-، الذي استطاع بعزمه وعزيمته ودعمه اللامحدود وطموحه الذي يعانق عنان السماء أن يحول هذا...

لا تأمنوا الهلال.. لا تأمنوا جيسوس

في كلاسيكو الكرة السعودية الأعظم، وفي واحدة من أعظم مواجهات الفريقين وأكثرها إثارة رفض الهلال رغبة الاتحاد الجامحة في الانعتاق من سطوة الزعيم، وحوَّل في نصف ساعة أحلام الاتحاديين والاتحاد الجديد بتسديد جزء من فواتير هذا المارد الأزرق إلى كابوس كان أمرَّ عليهم من كل ما سبق، وأكدَّ فيه كبير آسيا شخصيته وكبري...

جيسوس.. الثقة والثقوب وأعواد الثقاب!

لم تكن الرباعية النظيفة التي حققها الهلال أمام الرائد في بريدة كافية للمشجع الهلالي ولا شافية له من مشاعر القلق التي لا تزال تسيطر عليه وهو يشاهد فريقه بلا هوية ولا هيبة منذ بداية الموسم سواء في المباريات التي تعثر فيها أو في تلك التي كسبها بالثلاثة والأربعة؛ وأستثني هنا مباراة الهلال أمام الاتحاد في البطو...

الدوري السعودي.. أملٌ وألم!

في عالم كرة القدم وعن كرة القدم في العالم لا حديث اليوم سوى عن الدوري السعودي والنقلة العظيمة التي أغرت 22 قناة عالمية لشراء حقوق نقله وبث منافساته في 30 دولة حول العالم، وهنا لا نتحدث عن تطور بسيط أو تطوير ملحوظ؛ بل نتحدث عن ثورة في عالم كرة القدم قامت بها السعودية بقيادة عراب الرؤية الأمير محمد بن سلمان ...

الهلال والنصف المليء من الكأس

ليست القضية في خسارة الهلال لبطولة ودية هي في النهاية جزء من برنامج الإعداد للموسم الطويل، وليست الكارثة في أن تكون هذه الخسارة من أمام جاره الذي يأمل محبوه أن يخفف فوزهم هذا من وطأة وآلام خسارة نصف نهائي دوري أبطال آسيا 2021؛ لكن الحقيقة التي يدركها النصراويون قبل الهلاليين هي أنَّ تلك الخسارة القارية الت...

أمام الزعيم.. «ما به جديد يا عميد»

«ما به جديد كل ما قيل ينعاد».. لسان حال الاتحاديين قبل الهلاليين بعد نهاية مواجهة الفريقين في ثمن نهائي كأس الملك سلمان للأندية العربية في الطائف عروس المصائف؛ والتي انتهت بثلاثية هلالية كانت قابلة للزيادة لو تعامل لاعبو الزعيم بجدية أكبر مع الفرص الكثيرة التي سنحت لهم، أو لو امتلك الحكم القطري عبدالرحمن ا...

الهلال الجديد.. وعصاري العيد!

لا شكَّ أنَّه لا يزال من المبكر جدًا الحكم النهائي على مستوى الهلال وحاله مع المدرب البرتغالي جيسوس، ولا يزال الفريق في طور الاكتمال والبحث عن الانسجام؛ لكنَّ «ليالي العيد تبان من عصاريها»، وشمس النواقص والقصور لا يمكنها تغطيتها بغربال المبررات الموسمية والإسطوانات الصيفية التي باتت مملة، والقلق الذي بات ي...