التقى سفير خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا مصطفى بن إبراهيم المبارك بالمجموعة السابعة من برنامج العمرة الذي تنفذه السفارة على نفقة أوقاف الشيخ صالح الراجحي – رحمه الله – لأساتذة الجامعات وزعماء القبائل ومدرسي المعاهد الكبرى والمسلمين الجدد وعددهم (22) شخصا حيث رحب سعادته بهم مشيدا بعمق العلاقات بين البلدين الشقيقين، موضحا جهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن ومؤكدا على أن هذا البرنامج واحد من عدة برامج تنفذها السفارة السعودية خدمة لإخوانها في إندونيسيا.

وأكد السفير المبارك أنه يجد العناية الخاصة من معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن محمد آل الشيخ، الذي وجه المختصين بالوزارة على تكوين فريق عمل خاص لاستقبال مجموعات المعتمرين وإعداد جدول زيارات لهم للجامعات ومجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف ومصنع الكسوة ومشاريع توسعة الحرمين.

من جانب آخر، قام سعادته بزيارة مقر دورة اللغة العربية الذي تنفذها الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في مقر معهد دار النجاح أكبر المعاهد الإسلامية في جاكرتا.

وكان في استقباله فضيلة وكيل الجامعة د.إبراهيم العبيد، ومدير عام معهد دار النجاح الشيخ محروس علي، ومساعده د. صفوان مناف، حيث التقى سعادته بالمشاركين بالدورة وعددهم 640 مشاركا وألقى لهم بعض التوجيهات.