ارتفع معدل البطالة في اليابان في فبراير الماضي في حين استقرت فرص العمل المتاحة في إشارة إلى أن سوق العمل يحتاج إلى مزيد من الوقت للتعافي مع انتعاش الإقتصاد بشكل بطيء من ركود خفيف.

وأظهرت بيانات من وزارة الشؤون الداخلية اليوم الجمعة أن نسبة البطالة المعدلة موسميا ارتفعت الي 4.3 بالمئة في فبراير من 4.2 بالمئة في يناير، واستقرت نسبة الوظائف إلى طالبي العمل عند 0.85 في فبراير وهو نفس المستوى المسجل في الشهر السابق والذي كان الأعلى منذ أغسطس 2008، وزاد عدد عروض الوظائف الجديدة بنسبة 1.5 بالمئة في فبراير مقارنة مع الشهر السابق وبنسبة 4.7 بالمئة عما كان قبل عام.