"العبرة اصدق من الكلام" هذا هو حال من يخرج من خيمة (هداية . تك) والتي تقدم مقاطع سينمائية بنظام محاكاة ال3D لتقدم رسالة توعوية مهمة للشباب عبر شاشتي عرض وقبة للمؤثرات تنعكس عليها بعض الصور في مشهد لأول مرة يقدم في ملتقى دعوي استخدم هذا العدد من الشاشات والمؤثرات التي جاءت متوافقة مع الصور والموضوع.

وجذبت هذه الخيمة الشباب واستغلت كل ما من شأنه ترغيبهم حيث أفصحت الإحصائيات اليومية تزايد الإقبال على هذه العروض، في الوقت الذي بلغ عدد مرتادي الخيمة السينمائية حوالي 500 شاب شاهدوا ثلاثة أفلام منذ انطلاقة الملتقى الاربعاء الماضي فيما تتم إعادة العرض السينمائي على سبع فترات يوميا.

وقال المشرف على خيمة (هداية . تك) عوض القرني، بأنهم يقدمون طوال أيام الملتقى عشرة أفلام سينمائية مجتمعية دعوية تتناول طرح قضايا وهموم الشباب وطرق علاجها بصورة مشوقة وجاذبة قريبة لفكر الشباب منها (درفت كول، التحرش الجنسي بين الشباب، التوبة، الاخلاق، الصلاة، بر الوالدين، يوم القيامة... وغيرها).

هذا وتناول الفيلم الذي عرض أمس الأول عنوان (درفت كول) ويعنى بظاهرة التفحيط المتزايد وعدد الضحايا وتناول جانب الفيلم الاسرة والمدرسة ونوعية التربية، في الوقت الذي كشف الفيلم بأن الإحصائيات الأخيرة المعلنة وصلت إلى أكثر من 300 ألف حادث سنويا بالمملكة و30% من أَسرَّة المستشفيات مشغولة بإصابات الحوادث المرورية فيما تتكبد المملكة فيها 13 بليون ريال سنويا و 6 آلاف ضحية 25% منهم من الشباب.

وأجمع عدد من الشباب الذين شاهدوا مقاطع الحوادث المميتة بأن الصور كانت معبرة، مؤكدين بأنهم لن يكونوا في ساحات التفحيط بعد اليوم بعد ان وصلت لهم "رسائل توجيه أو تعزيز" سواء على البلاك بيري أو الواتس أب أو أي وسائل اتصال أخرى .

هذا وقد توافد أكثر من 20 ألف زائر خلال اليوم الثالث من أيام ملتقى شباب الخبر السابع، فيما استغل أعداد كبيرة من المواطنين والوافدين إجازتهم الاسبوعية لحضور الملتقى، كما اكتظت خيمة "ضيوف المملكة" بالوافدين من غير المسلمين، حيث اصطفوا لدخول غرف الدعاة وقاعات العرض المرئي، وركن التعريف بمواقع المملكة ، فيما ازدحمت الخيمة الشبابية التي زارها أكثر من 1800 زائر ، لحضور العروض المسرحية، والتي تعرضها فرقة أجواء الترفيهية.

أكد المدير التنفيذي للخيمة الشبابية المهندس خالد القرني، بأن الخيمة استقبلت أكثر من 7500 زائر منذ انطلاقة الملتقى من الشباب الذين توافدوا للاستمتاع بالعروض التي تقدمها فرق مختصة للترفيه كما يقوم على تقديم الفعاليات الخاصة بالخيمة إعلاميون مميزون اعتادوا الظهور على القنوات الفضائية وتقديم أفضل البرامج.

إلى ذلك استضافت الخيمة الرئيسية نجوم الإعلام الجديد الذين برزوا خلال السنوات الأخيرة في عالم اليوتيوب وهم فراس بقنة، وماجد أيوب وإبراهيم صالح، وذلك خلال امسية جمعتهم بالشباب المهتمين، تحدثوا فيها عن الإعلام الجديد وتجاربهم وأعمالهم، وقد حضر عدد كبير فاق الخمسة آلاف زائر.


الشباب يشاهدون عرضاً سينمائياً

حضور إحدى الفعاليات