تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع وبحضور نائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق عبدالعزيز بن محمد الحسين نظمت وزارة الدفاع صباح أمس بنادي ضباط القوات المسلحة ندوة حول اليات ووسائل ترسيخ مفاهيم النزاهة والشفافية بالمنظومات الإدارية والعسكرية.

وقد عقد نائب رئيس هيئة الأركان العامة بهذه المناسبة اجتماعا مع فريق العمل المختص بالورشة بحث فيه التقرير الخاص بمدونات قواعد السلوك بوزارة الدفاع والقوات المسلحة وناقش معه عدة موضوعات جاء من أبرزها موضوع تكافؤ الفرص والشفافية والمسائلة والنزاهة المهنية والحيادية وكذلك الحاجة إلى إرساء معاير أخلاقية ومبادئ أساسية لآداب الوظيفة العامة وتعزيز الالتزام بالقيم والمبادئ وموضوع واجبات الموظفين ومسؤولياتهم العامة والمهام والواجبات الموكلة إليهم.

وأكد الحرص على الإلمام بالقوانين والأنظمة النافذة وتطبيقها دون أي تجاوز أو إهمال إلى جانب احترام حقوق ومصالح الآخرين دون استثناء والتعامل مع الجمهور بلباقة واحترام إلى جانب انجاز المعاملات المطلوبة بالسرعة والدقة ضمن حدود الاختصاص وضرورة التعامل مع الوثائق والمعلومات بسرية ودقة والمحافظة على المال العام.

وألقى مدير برنامج الدفاع والأمن بمنظمة الشفافية الدولية بالمملكة المتحدة السيد مارك بايمن محاضرة بهذه المناسبة تناول فيها الحد من مخاطر ممارسات الفساد في مجالي الدفاع والأمن وأشار فيها إلى اطر عمل منظمة الشفافية الدولية - قسم الدفاع.