اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف اليوم الخميس أن النظام السوري يفقد سيطرته على البلاد، من دون أن يستبعد احتمال انتصار المعارضة.

ونقلت قناة "روسيا اليوم"عن بوغدانوف، قوله في كلمة ألقاها أمام الغرفة الاجتماعية الروسية "يجب النظر إلى الوقائع.. النظام والحكومة السوريين يفقدان السيطرة على البلاد أكثر فأكثر".

وعلّق بوغدانوف على نتائج اجتماع مجموعة "أصدقاء سوريا" في مراكش أمس ، بأن روسيا ستصر على تطبيق الاتفاقات التي تم التوصل إليها في جنيف. وقال بوغدانوف "نحن لا نطرح ما يعارض نتائج الاجتماع في مراكش، وإنما نقول فقط إن لدينا أساسا للتسوية السياسية للأزمة السورية حظي بالموافقة عليه بالإجماع. يبدو لنا أنه يجب بذل كافة الجهود لتحقيق الاتفاقات التي تم التوصل إليها في جنيف"، مؤكداً أننا "سنصر على ذلك".

وأضاف بوغدانوف "قلنا لشركائنا الغربيين والعرب إنه يجب مواصلة العمل على أساس بيان جنيف وأنه ينبغي دعم مهمة مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية لسوريا، الأخضر الإبراهيمي". وأشار إلى أنه "من وجهة نظرنا يجب توظيف إطار (مجموعة العمل) التي عقدت اجتماعها الأول، ونأمل بألا يكون الأخير، في جنيف في 30 يونيو 2012".

وقال بوغدانوف أن المبعوث العربي والدولي الأخضر الإبراهيمي سيزور العاصمة السورية دمشق في القريب العاجل لإجراء مباحثات مع كافة الأطراف المعنية. وخلص إلى القول "سنكون مستعدين لمقابلة زملائنا الأمريكيين، كما اتفقنا في جنيف، والاستماع إلى تقرير حول العمل الذي أنجزه الإبراهيمي لتحليل وفهم الأمر واتخاذ الخطوات المقبلة للمضي قدما في عملية تطبيق بيان جنيف".