أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الثلاثاء إن موسكو وواشنطن لم تتفقا على موقف موحد بشأن الوضع في سورية.

وذكر لافروف عقب محادثات مع نظيرته الأمريكية هيلاري كلينتون في كمبوديا أوردتها وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء :"لا يوجد موقف مشترك حتى الآن" ويسعى الغرب إلى الإطاحة بنظام الرئيس السوري بشار الأسد بينما تحاول روسيا والصين منع التدخل الخارجي في الشأن السوري، كما تحملان نظام الأسد والمعارضة مسؤولية إراقة الدماء في سوريا.

واستخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن الدولي ثلاث مرات للحيلولة دون صدور قرارات تدين نظام الأسد، كما اقترح لافروف عقد جلسة طارئة للجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط في ظل تطور الأوضاع في قطاع غزة، وانتقدت موسكو الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة، واصفة إياها بأنها "غير متناسبة".