اعلن نائب وزير الخارجية الروسي لصحيفة لو فيغارو الفرنسية ان روسيا تقترح على شركائها الغربيين تنظيم مؤتمر يضم "كل اطراف النزاع" في سوريا، اي ممثلين للمعارضة والنظام ومختلف الطوائف.

وقال ميخائيل بوغدانوف في مقابلة تنشر في عدد الصحيفة اليوم الثلاثاء "نقترح على شركائنا الغربيين تنظيم مؤتمر بين جميع اطراف النزاع، على غرار المؤتمر الذي انهى الحرب الاهلية اللبنانية العام 1990 (مؤتمر الطائف ). ينبغي ان يضم هذا المؤتمر ممثلين للمعارضة والنظام وايضا (ممثلين) للمجموعات المسيحية والعلوية والدرزية".

واضاف "بالنظر الى انقسام المعارضة والاسلحة التي تصل الى المتمردين، فان خطر +صوملة+ سوريا موجود في حال سقط النظام في شكل عنيف غدا. ينبغي القيام بكل شيء لتفادي هذا التفتت لدولة مركزية وانفجارها بين مجموعات". وقالت لو فيغارو ان المسؤول الروسي موجود في باريس حيث التقى معارضين سوريين ودبلوماسيين فرنسيين. ولم تؤكد الخارجية الفرنسية حتى الان هذه الاجتماعات.