يعقد المجلس التنفيذي لمكتب التربية العربي لدول الخليج،( بمقره في الرياض خلال المدة من 23 25 شوال 1433ه الموافق 10 12 سبتمبر 2012م ) ، دورته العادية الرابعة والسبعين واجتماعه التحضيري لأعمال المؤتمر العام الثاني والعشرين لوزراء التربية والتعليم في الدول الأعضاء المقرر عقده بمملكة البحرين يومي الثلاثاء والأربعاء 14 و 15 ذي الحجة 1433ه الموافق 30 و 31 أكتوبر 2012م ،

وأشار الدكتور علي بن عبدالخالق القرني المدير العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج إلى أن الدورة الرابعة والسبعين للمجلس ستكون حافلة بالموضوعات المهمة في مسيرة العمل التربوي المشترك وأبان ان من بين الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال تقرير المدير العام عن تنفيذ برامج المكتب وأجهزته للدورة المالية الحالية (1432/1433ه ) ، والبرامج والموازنة المقترحة للمكتب وأجهزته للدورة المالية القادمة 1434 و 1435ه ( 2013 و 2014م ) تمهيداً لعرضها على المؤتمر العام. ونوه معاليه إلى أن البرامج المقترحة للدورة القادمة تأتي انطلاقاً من حاجة الميدان التربوي حيث تم إعدادها في ضوء مرئيات الدول الأعضاء ومقترحاتها ووفقاً لتوجيهات المجلس التنفيذي بهذا الشأن، وقد روعي فيها تلبيتها لاحتياجات الدول الأعضاء ومواكبة مسيرة العمل التربوي لديها، والتركيز على البرامج ذات الصلة المباشرة في الميدان التربوي والموجهة للمدرسة والمعلم والطالب على وجه الخصوص ، والإفادة من تجارب الأمم الأخرى والممارسات التربوية المتميزة والقابلة للمواءمة والمتسقة مع الحراك التربوي في الدول الأعضاء والبرامج التطويرية لديها .

هذا وسيناقش أعضاء المجلس التنفيذي في اجتماعهم الخاص بالتحضير لأعمال المؤتمر العام الثاني والعشرين ما تم إنجازه بشأن الإعداد للمؤتمر واعتماد مشروع جدول أعمال المؤتمر، والموضوعات المقترح عرضها على أصحاب السمو والمعالي الوزراء تمهيداً لإرسالها إلى المشاركين في أعمال المؤتمر العام .