أعدت أمانة منطقة الرياض - باقة من الفعاليات الترفيهية لمعايدة النساء والأطفال بمركز الملك فهد الثقافي - تتضمن مسرحية نسائية بعنوان " سواليف حريم " من تأليف مركز الكتابة الدرامية وإخراج سميرة الوهيبي.

وتدور أحداث المسرحية التي يشارك في بطولتها الفنانة البحرينية أميرة محمد والفنانة المغربية امينة العلي والعمانية امينة جميل والمصرية شيرين خطاب والفنانة أغادير السعيد ونوال الماس، تدور حول رجل متزوج من ثلاث سيدات لا تعرف كل منهن الأخرى،وعندما يتم توقيف الزوج على ذمة قضايا مالية يتم طرد الزوجات الثلاثة من منازلهن المؤجرة لعجزهن عن سداد الإيجار،إلا أنهن يكتشفن أن زوجته الأولى "الرابعة" تعيش في قصر كبير، فيقررن عدم الرجوع إليه والعيش سوياً في القصر.

وتتضمن فعاليات مركز الملك فهد الثقافي عرضاً مسرحياً للفتيات الصغيرات بعنوان " أمي الحبيبة " تأليف نورة العبد الله وإخراج سميرة الوهيبي،ويحكي قصة أم لثلاث بنات،تسعى جاهدة لتنمية قدرات كل منهن لتتحمل مسؤوليتها في المستقبل كأم وزوجة.

ويشارك في بطولة المسرحية أغادير السعيد والفنانة الكوميدية سماح غندور بمشاركة فرقة دنيا الأطفال.

ولأول مرة في احتفالات العيد تقدم نجمة الكوميديا ماجي مطران والفنانة سماح غندور،فقرات "ستاند أب كوميدي نسائي" تشمل اسكتشات ضاحكة وتقليد الشخصيات الشهيرة، كما تقدم إدارة مركز الملك فهد الثقافي عروض مرئية للأطفال،يسبقها عروض تعريفية عن جهود أمانة منطقة الرياض في تهيئة الحدائق والمتنزهات وصيانتها وأهمية المحافظة على الممتلكات العامة.

وتشهد فعاليات العيد بالمركز فعاليات مهرجان التراث النسائي والتي تتنوع بين نشيد بعنوان "عيدنا عيدين" بمشاركة الفرق الشعبية النسائية، ولوحات من الفنون الشعبية من جميع مناطق المملكة وعروض للأزياء التراثية.