أكد سيرجي لافروف وزير الخارجية الروسي اليوم الاثنين أمام مجموعة من الصحفيين في موسكو إن موقف بعض الدول الغربية قد يتسبب في اندلاع حرب أهلية في سوريا وذلك بإصرار هذه الدول على إصدار مجلس الأمن الدولي عقوبات ضد النظام السوري. مضيفا أنه من غير الواقعي أن يتنحى الرئيس السوري بشار الأسد عن الحكم في الوقت الذي تقف وراءه غالبية الشعب السوري.

تأتي هذه التصريحات قبل لقاء لافروف مع كوفي عنان المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية لتسوية الأزمة السورية لبحث آخر تطورات الوضع في سوريا. وأعرب لافروف عن رفضه للانتقادات الموجهة لرفض روسيا والصين فرض عقوبات ضد النظام السوري مؤكدا أن بلاده لا تدعم جانبا بعينه في الصراع وأضاف:"لا ندعم بشار الأسد لكننا ندعم ما اتفق عليه الجميع متمثلا في خطة كوفي عنان وقرار مجلس الأمن الدولي (الذي أعرب عن دعم المجتمع الدولي لخطة عنان) وبيان جنيف. ونحن ندعم هذه الوثائق بكافة بنودها".