وجّه صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار شكره الى سمو الأمير الدكتور عبدالعزيز بن محمد بن عياف آل مقرن على جهوده الكبيرة أثناء فترة عمله أمينا لمنطقة الرياض ورئيسا لمجلس التنمية السياحية بالمنطقة خلال الفترة السابقة.

وأعرب سموه في برقية شكر عن تقديره ومنسوبي الهيئة للدكتور ابن عياف على ما بذله من جهود كبيرة ومميزة في تطوير منطقة الرياض التي تشهد نقلة حضارية بمتابعة واهتمام من سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير المنطقة، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد حفظهما الله، مشيرا إلى الدور الكبير للدكتور ابن عياف في تفعيل أوجه التعاون بين الأمانة والهيئة، ما أسهم في تطور البرامج والمشاريع السياحية والتراثية في المنطقة.

ونوه سموه بالدور الفاعل للأمير الدكتور ابن عياف في رئاسة مجلس التنمية السياحية بمنطقة الرياض لدورتين متتاليتين لست سنوات، واهتمامه بمتابعة أعمال المجلس وتنفيذ مهامه في تطوير وتنمية السياحة في المنطقة.