رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية مساء امس حفل تخريج دبلوم العلوم الأمنية العاشر ودورة التأهيل الأمني الواحد و الأربعين بكلية الملك فهد الأمنية بالرياض .

وتضمن الحفل الذي اقيم بمقر الكلية كلمة لمدير عام الكلية اللواء الدكتور فهد الشعلان أشار فيها إلى أن الكلية نفذت هذا العام العديد من البرامج التدريبية المشتركة مع الدول الشقيقة والصديقة إلى جانب مشاركة منسوبيها في العديد من المؤتمرات والندوات والمناشط العلمية كما وقعت مذكرات تفاهم مع سبع جامعات عالمية مرموقة وقامت بتوسيع الابتعاث للدراسات العليا كما اوضح اللواء الشعلان في كلمته إلى أن لدى الكلية حاليا أكثر من أربعين مبتعثا للدراسات العليا سينضمون قريبا إلى الكادر التعليمي بالكلية والذي يضم حوالي 80 من حملة الدكتوراة.

وقد قام سمو مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية خلال الحفل بتكريم الحاصلين على درجة الدكتوراة بالكلية والسرايا الفائزة برايات التفوق وقد التقطت لسموه صور تذكارية مع الخريجين بهذه المناسبة .

وحضر في معية سموه وكيل وزارة الداخلية الدكتور أحمد بن محمد السالم ومدراء التدريب وعدد من قادة الكليات العسكرية بدول مجلس التعاون.