قدم الدكتور يوسف بن محمد الجندان مدير جامعة الملك فيصل التهنئة لأبنائه الطلاب خريجي الدفعة ال 33 بمناسبة إقامة حفل تخرجهم غداً الاثنين برعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد أمير المنطقة الشرقية.

وأضاف الدكتور الجندان ان مناسبة التخرج تتجدد كل عام تلقي علينا بظلال من التفاؤل والسعادة، وحدث علمي كبير، وسعادة غامرة تشملنا جميعاً في الجامعة بهذا الإنجاز العلمي ونحن ندفع بجيل جديد من أبنائنا وبناتنا إلى سوق العمل يحمل مشاعل نور المعرفة ليقدم خلاصة علمه وجهده للوطن الذي منحه الكثير، وإنه لشرف كبير أن يحظى هذا الاحتفال البهيج برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية ليشارك أبناءه خريجي الدفعة الثالثة والثلاثين فرحتهم وسعادتهم بأبوته ورعايته.

وساق الجندان، التهنئة للخريجين والخريجات ولأولياء أمورهم شاكرا أمير المنطقة الشرقية راعي هذا الحفل، وسمو نائبه، وسمو محافظ الأحساء، ومعالي وزير التعليم العالي حفظهم الله على ما تلقاه الجامعة منهم من دعم ورعاية ومتابعة، سائلا الله العلي القدير أن يديم على هذه البلاد الطاهرة نعمة الأمن والأمان في ظل قائد المسيرة، ورجل الإنجازات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده.

من جانبه، قال الدكتور أحمد بن عبدالله الشعيبي وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع في كلمة وجهها للخريجين " إنّ بلادكم لتفخر بكم،وتأمل منكم العمل بكل جدّ وإخلاص لخدمة أنفسكم وخدمة مجتمعكم؛ فكونوا من روّاد الإبداع والتطوير، واسعوْا لخلق فرصِ عملٍ لأنفسكم ولغيركم ولمجتمعكم بتقديم كل ما هو جديد ودفع عجلة التنمية في بلدنا الغالي الذي يشهد نهضة تعليمية زاهرة متطورة في شتى ميادين الحياة بأرقى ما توصّل إليه العلم من مناهج وأساليب".


د. أحمد الشعيبي