كشف تجمع لمهنة الصيدلة عن أن صرف الدواء الكترونياً يحد من وقوع الأخطاء الدوائية بنسبة قدرها مختصون بنحو 70%.

وشدد الدكتور سليمان السحيمي مدير عام برنامج مستشفى قوى الأمن بالرياض خلال افتتاح أمس ندوة يوم الصيدلي الرابع التي تبحث الدور التكاملي في مهنة الصيدلي التي نظمها المستشفى بقاعة الأمير أحمد بن عبد العزيز على أن التقنية والرقابة ساهمت بشكل كبير في تجاوز السلبيات والتقليل من الأخطاء الطبية.

وعد الدكتور السحيمي دور الصيدلي في تقديم الخدمة الطبية بأنه رئيسي ومهم، لافتاً إلى ان التعليم المستمر ركن أساسي في تطوير المهنة والرفع من مستواها، والانتقال من مفهوم الخدمات الصيدلانية إلى مفهوم الرعاية الصيدلانية؛ لأنها اشمل في تحمل المسئولية تجاه الوسط الذي يعمل به.

وأشار الدكتور السحيمي إلى أن تقديم الرعاية الصحية لا يقتصر فقط على الطبيب لوحده بل أصبح ضمن فريق طبي متكامل ولا يمكن أن تنجح الخدمة من دون أن يؤدي كل فرد دوره سواء في العلاج او البحث او التعليم.

من جهته أوضح العقيد الدكتور عبدالله الزهراني الاستشاري الصيدلي الإكلينيكي لأمراض الكلى ورئيس اللجنة العلمية للندوة ، أن الندوة تحظى بمشاركة عدد من المتحدثين العالميين في برنامجها العلمي والذي سيتطرق لأخلاقيات وأدبيات المهنة والاستمرار في تحديث النموذج المثالي للصيدلة وكذلك مناقشة المشاكل والحلول الاكلينيكية والممارسة المثلى لمهنة الصيدلة وفقاً لأحدث المعايير الدولية.


جانب من الحضور

من ناحيته أشار د. محمد عسيري مدير إدارة الشؤون الأكاديمية والتوعية الصحية أن عقد هذه الندوة يهدف إلى تعزيز دور الصيدلي وإطلاعه على متطلبات المهنة إضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب حول أحدث المستجدات في علم الصيدلة، وقال إنه سيتزامن مع المحاضرات النظرية، إقامة ورشتي عمل تدريبية الأولى تناقش تطوير المهارات المهنية للصيادلة، أما ورشة العمل الثانية ستتطرق الفرص الوظيفية لحديثي التخرج.

وفي ختام الحفل كرم مدير عام برنامج مستشفى قوى الأمن المتحدثين والرعاة للندوة، وافتتح المعرض المصاحب للفعاليات.