مواكبة للتنظيمات الجديدة في العزل للمساكن والمنشآت الجارية؛ صدر كتاب توثيقي لتخطيط وتنفيذ العزل في بناء المساكن، والتوعية في هذا المجال تحت عنوان "العزل الحراري، أهميته وطرق تنفيذه للمباني الجديدة والقائمة".

وقال مؤلف الكتاب ماجد بن إبراهيم المحيميد، المختص بإدارة وتنفيذ المشاريع السكنية، أن هذا الاصدار يبلور بطريقة عملية توجيهات خادم الحرمين الشريفين المتمثلة في الأمر السامي رقم 6927/ م، ب وتاريخ 22/9/1431ه القاضي بالإلزام باستخدام العزل الحراري في جميع المباني السكنية والتجارية، حيث تضمن هذا العمل إهداءً خاصاً لمقام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، نظراً لأهمية توعية المجتمع بالعزل الحراري، لاسيما أنه يسهم في خفض تكاليف فاتورة الكهرباء الشهرية بنسبة تصل إلى 50% في حال استخدام أفضل أنظمة العزل الحراري.

واشتمل العمل على كافة أنظمة العزل المستخدمة خلال مرحلة "العظم" والتشطيب، ومزايا وعيوب هذه الأنظمة وطرق التنفيذ الصحيحة للمباني الجديدة والمباني القائمة التي لم تحظ بنصيبها من العزل ويتذمر أصحابها من الحرارة داخل المباني وارتفاع فواتير الكهرباء الشهرية، والتحذير من بعض الممارسات الخاطئة التي يمارسها بعض المقاولين في ظل غياب الجهات الرقابية.

وتمت مراجعة هذه الوثيقة من نخبة من المختصين على رأسهم الدكتور المهندس صالح بن حسين العواجي، وكيل وزارة المياه والكهرباء للكهرباء، رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء، الذي تفضل بتقديم هذا العمل موضحاً أهميته وأنه جاء بالتوقيت المناسب، والذي يتوقع إن شاء الله تعالى أن يحقق غايات وأهدافا كبرى، ومنافع جمة لمستهلكي الكهرباء ولمنتجيها، وللاقتصاد الوطني، نظراً لما تشمله من معلومات جيدة عن العزل الحراري في المباني وأهميته في ترشيد استهلاك الكهرباء ورفاهية وراحة السكان، ولما تضمنه من شرح مبسط لأنواع العزل وكيفية تنفيذه، كما يعزز أهميتها أنها أعدت من صاحب خبرة ميدانية متميزة، لديه معرفة بأفضل أساليب البناء والتنفيذ.

كما أوصى الدكتور العواجي، أصحاب المباني بكافة أنواعها وقبل شروعهم في تصميم مبانيهم والمقاولين ومراقبي التنفيذ، بالإطلاع على هذه الوثيقة والاسترشاد بها لاختيار أفضل أنواع العزل الحراري وإتباع طرق التنفيذ الصحيحة؛ يشار إلى أن الكتاب طرح مع مطلع الشهرالمنصرم الفائت