عرضت الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض "إنسان " تجربتها في مشروع بطاقة فيزا إنسان خلال مشاركتها في حلقة نقاشية حول التبرعات الإلكترونية، التي نظمها المركز الدولي للأبحاث والدراسات بالتعاون مع مؤسسة عبدالرحمن بن صالح الراجحي الخيرية، بهدف رفع مستوى الوعي لدى المنظمات الخيرية في جانب جمع التبرعات إلكترونياً حيث استعرض عدد من المختصين مفهوم وواقع ومستقبل التبرعات الإلكترونية، للاستفادة من التطور التقني في تنمية موارد الجمعيات الخيرية عبر توظيف أدوات التقنية المختلفة كالهواتف المحمولة والإنترنت والبطاقات الائتمانية.

واستعرض مدير عام جمعية إنسان صالح اليوسف بداية فكرة " فيزا إنسان " واعتزاز الجمعية بعمل شراكة إستراتيجية مع مصرف الراجحي للخروج بهذه البطاقة، حيث تعتبر بطاقة ائتمانية مسبقة الدفع وتستفيد الجمعية منها بالحصول على نقاط المكافآت المكتسبة عند استخدام العميل لها في عملياته الشرائية، بحيث يتم تحويل نقاط مكافآت البطاقة إلى ما يعادلها من مبالغ نقدية، وإيداعها مباشرة في حساب الجمعية دون أن يتحمل صاحب البطاقة أي أعباء مالية.

وتتميز بأنها البطاقة الوحيدة التي يتم التحكم بمصروفاتها من خلال شحنها قبل استخدامها عن طريق تحويل أي مبلغ نقدي يريده العميل من حسابه الجاري إلى حساب البطاقة، باستخدام المباشر للأفراد.

وعند نفاد الرصيد المحول إلى البطاقة فإن العميل لا يستطيع استخدامها إلا بعد إعادة شحنها مرة أخرى.