وجه مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة تبوك الدكتور علي بن مقبول العرابي الغامدي المقاول المنفذ لمشروع مستشفى الملك فهد التخصصي بتبوك على أهمية التقيد بالجدول الزمني لتنفيذ المشروع والعمل على سرعة الانجاز والتركيز على الجودة خلال مراحل التنفيذ.

جاء ذلك خلال زيارة ميدانية قام بها الدكتور الغامدي أمس الاول حيث اطلع على مراحل الانجاز في المبنى الرئيسي للمستشفى ومبنى العيادات الخارجية ومبنى الكلى ومبنى السكن.

وأوضح مدير المشروع في الشركة المنفذة المهندس محمد المذيب أن نسبة الانجاز في المبنى الرئيسي بلغت 90% فيما وصلت نسبة الانجاز في مبنى السكن 97% ومبنى العيادات 95% ومبنى الكلى 96% وأن تشطيبات المباني في مراحلها النهائية.

وارجع مدير المشروع أسباب التأخير في الانتهاء من تنفيذ المشروع الى تأخر وزارة الصحة قرابة سبعة أشهر في صرف أمر التغيير الذي تبلغ تكلفته ما يقارب 43 مليون ريال.

ونوه الدكتور الغامدي بما يوليه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك من حرص ومتابعة لانجاز المشروع في الوقت المحدد ليستفيد منه المواطنين، مشيراً الى أن مستشفى الملك فهد التخصصي تبلغ سعته (500) سرير هو احد المشاريع الجاري تنفيذها على ارض المدينة الطبية بتبوك ، وبلغت تكلفت إنشائه 515 مليون ريال إضافة الى إنشاء مركز طب الأسنان بتكلفة (15) مليون ريال وإنشاء مركز للسكر بتكلفة (7.5) ملايين ريال ليصل قيمة مشروع المستشفى وملحقاته إلى 537.5 مليون ريال.

وأشار الغامدي الى أن وزارة الصحة وقعت مؤخرا عقد إنشاء سكن العاملين بالمستشفى بقيمة إجمالية 77.746.446.32 مع إحدى شركات المقاولات الوطنية الى ذلك أنهت صحة تبوك المرحلة الأولى للتعيين على وظائف التشغيل الذاتي الفنية للمستشفى في تخصصات التمريض والصيدلة وتركيبات الاسنان والبصريات والأشعة، كما يجري العمل خلال الأشهر الثلاثة القادمة على الانتهاء من ترشيح 141 مرشحا ومرشحه على وظائف إدارية لصالح المستشفى.


المستشفى تبلغ سعته 500 سرير