وافقت ادارة مدرسة "فالي بارك المتوسطة" بتورنتو الكندية على اداء الطلاب المسلمين لصلاة الجمعة داخل مقر المدرسة بعد أن اعتادوا على أدائها في الكافتيريا الخاصة بالمدرسة طوال الثلاث سنوات الماضية.القرار واجه معارضة مئات الاشخاص التابعين للمنظمات الدينية اليهودية والمسيحية وكذلك الهندوسية في مقاطعة تورنتو الكندية .

والذين رأوا فيه محاباة للمسلمين. المدرسة سمحت لطلابها المسلمين بأداء الصلاة في فناء المدرسة بعد ان لاحظت غياب الطلبة والطالبات يوم الجمعة لأداء الصلاة في مساجد قريبة من المدرسة.

وقالت احدى المعارضات للقرار: إن المسلمين يلقون معاملة افضل من أصحاب الديانات الأخرى ولا يواجهون مشكلة في أداء شعائرهم الدينية مثلما يواجه الآخرون غير أن ممثل مجلس مدراس تورنتو رد بأن المجلس ملزم بالاستجابة لاحتياجات ورغبات الطلاب من كافة الديانات وأن قرار السماح للطلاب المسلمين بأداء الصلاة ليس فيه محاباة بل احترام لرغبتهم.