دشنت هيئة السوق المالية وشركة تداول خلال الأسبوع الحالي خدمة «تداولاتي»، وهي خدمة متطورة يتم التسجيل فيها عن طريق الانترنت لموقع تداول، وشركات الوساطة او الحضور الشخصي ، وتتيح لحملة الأسهم والشهادات، وغيرها من الأوراق المالية الاطلاع على أسهمهم المسجلة بأسمائهم في اي شركة لدى «تداول» في صفحة واحدة مهما تعددت المحافظ الاستثمارية ، إضافة إلى حساباتهم البنكية المرتبطة بمحافظهم، والاطلاع على استحقاقات الأرباح ، وإشعارهم برسائل تذكيرية حول الأرباح الموزعة، وهي خدمة مصممة أيضا لتمكين المستثمرين من التصويت الالكتروني على بنود الجمعيات العمومية .

ورغم الإقبال على التسجيل فيها وأهمية الخدمة للمستثمرين والمتعاملين، إلا أن البعض لا يزال مترددا في عملية التسجيل خوفا من وجود رسوم مالية على الخدمات الآلية التي ستقدم للمستثمرين، خاصة أن احد شروط التسجيل في الخدمة، يشير إلى انه لا يتم تفعيل الخدمات إلا بعد وصول تأكيد من العضو بسداد المقابل المالي المستحق عن تلك الخدمات، وهو مقابل لم يتم توضيحه حتى الآن ومن سيدفعه هل هو المساهم أم شركة الوساطة .

هذا المشروع هام ويلبي مطالب المتعاملين ،وهيئة السوق ترى أن الخدمة في النهاية تهدف إلى تفعيل دور المستثمرين بجميع شرائحهم، وتمكينهم من المشاركة في السوق وممارسة حقوقهم بفاعلية أكبر ، ولتحقيق هذا الهدف والأهداف الأخرى التي تشتمل عليها خدمة تداولاتي وزيادة الإقبال على التسجيل، فيجب التوضيح سريعا ان هذه الخدمة ستكون مجانية للمستمرين والمتعاملين بالأسهم ، والجميع يتطلع باستمرار لمجانية الخدمة حتى خلال الفترة المستقبلية ، ويكتفى بما تحصل عليه الهيئة وشركة تداول من عمولات التداول والغرامات على المتعاملين والرسوم الأخرى التي تؤخذ من الشركات على إدارة شئون المساهمين، أو الرسوم التي تؤخذ على متابعة أسعار الأسهم بصورة فورية من المتعاملين والقنوات الفضائية .