أقيم في قاعة المحاضرات الكبرى بمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض عدد من الأنشطة والبرامج الترفيهية لنزلاء المجمع وذلك بالتعاون مع الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الفصام بالرياض ضمن فعاليات اليوم العالمي للصحة النفسية تحت اسم (خذ بيدي.. لتشاركني الحياة).

وشارك في هذه الفعاليات الفنانون فايز المالكي، وعلي المدفع، وسعد المدهش، وشجاع الحمود، وعوض عبدالله، وتهدف الحملة لتعريف المجتمع بالفرق بين المريض النفسي والمريض العقلي، حيث تتزايد حالات الإصابة بالأمراض النفسية، ويزداد عدد المصابين بمرض الفصام بشكل مستمر بحسب الإحصاءات العالمية التي توضح ما نسبته مصاب واحد بين كل مائة شخص، وهو ما يشكل هاجساً لعدم وجود سبب واضح للإصابة بمرض الفصام.

وبدئت الفعاليات بآي من الذكر الحكيم ثم كلمة رئيسة مجلس إدارة الجمعية سمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل الفرحان آل سعود ألقاها نيابة عنها الاستاذ صالح الفهد عضو الجمعية ذكر فيها: «إن الهدف من تفعيل اليوم العالمي للصحة النفسية تقديم الأنشطة الترفيهية للمرضى لتخفيف أثر المعاناة عليهم ولتكون بداية حقيقة للجمعية لخدمة المرضى والتي سيكون لها مردود على وطننا الغالي.

وأوضح أن الجمعية جهة متخصصة لتقديم الدعم والمؤازرة لمرضى الفصام وتعمل على نشر المعرفة والتوعية بالمرض من خلال التعريف بحجم المشكلة والتعاون مع الجهات ذات العلاقة لتحسين حياة ودمج هذه الفئة داخل المجتمع.

وشهدت الفعالية مشاركة للمرضى ومسابقات ترفيهية إضافة لمشهد مسرحي قدمه الفنانون وتوزيع هدايا وجوائز على المرضى، وفي نهاية الحفل قدم الاستاذ احمد اليحيى الامين العام المساعد لمجلس الشورى وعضو الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الفصام درعا تقديريا لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض تسلمه نيابة عن المدير التنفيذي مدير العلاقات العامة والإعلام الأستاذ حمد بن مشخص كما تم تكريم الممثلين المشاركين.


عدد من الفنانين من حضور الاحتفال