بحضور سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ صالح بن عبدالله بن حميد، والشيخ إبراهيم بن شايع الحقيل رئيس ديوان المظالم، ومحافظ الطائف فهد بن عبدالعزيز بن معمر، وعدد من أصحاب الفضيلة، والمشايخ، وأعيان المنطقة، أقيم في محافظة الطائف حفل الزواج الجماعي في فندق الانتركونينتال برعاية ودعم من إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي، وتم في هذا الحفل تزويج (200) شاب وفتاة.وقال عبدالسلام بن صالح الراجحي الأمين العام لإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي أن دعم إدارة الأوقاف لبرنامج (الزواج الجماعي) جاء بعد دراسة أكدت أهميته وآثاره الإيجابية وأهدافه النبيلة التي تعود بالخير على المجتمع وأفراده، وما في ذلك من مساعدة للشباب على إتمام فرحتهم بالزواج وبناء الأسرة، وتذليل الصعاب التي قد تعترض طريق المقدمين على الزواج وتيسير ذلك عليهم.

واضاف أن إدارة الأوقاف أولت برنامج مساعدة الشباب على الزواج "إعفاف" اهتماماً كبيراً، وخصصت لهذا البرنامج مساعدات سنوية؛ وأسهمت منذ نشأتها عام 1417ه حتى عام 1431ه بتزويج أكثر من (4000) شاب وفتاة، وقدمت في سبيل ذلك أكثر من (15) مليون ريال، ووصلت هذه المساعدات لمختلف أنحاء وطننا الغالي.

واوضح أن إدارة الأوقاف قامت بالتنسيق مع الجمعية الخيرية للمساعدة على الزواج والرعاية الأسرية بمحافظة الطائف وتكفلت إدارة الأوقاف بجميع متطلبات هذا الزواج، من حيث تنوع المساعدات المقدمة للراغبين في الزواج والمشمولين في هذا البرنامج وذلك بتقديم مساعدات مالية لكل شاب، وكذلك تقديم مساعدات عينية وأجهزة منزلية متنوعة، وإقامة دورات تأهيلية للزوجين قبل الدخول في الحياة الزوجية؛ إضافة لإقامة حفل الزواج الجماعي للمتزوجين للاحتفاء بهذه المناسبة السعيدة مع أقاربهم.