وافق مجلس الأوقاف الأعلى على دعم جمعية صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلمان – رحمه الله – الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي، وذلك بإقامة مركز متخصص لعلاج مرضى الفشل الكلوي في المدينة المنورة وتجهيزه بحوالي خمسة ملايين ريال على أن يكون التمويل والإشراف من قبل الأوقاف، وأن تتولى الجمعية الإشراف على تصميم وتنفيذ الجوانب الفنية واستلامه وتشغيله، وأن يبقى المركز باسم الأوقاف، كما وافق مجلس الأوقاف الأعلى على دعم الجمعية بتحمل تكاليف علاج خمسين مريضاً البالغة (000ر115) ريال سنوياً لكل مريض. جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الأوقاف الأعلى الذي عُقد مؤخراً برئاسة معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس مجلس الأوقاف الأعلى الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ وبحضور أصحاب الفضيلة أعضاء المجلس.