أعلن تنظيم دولة العراق الاسلامية المرتبط بتنظيم القاعدة أمس الجمعة عن شن حملة جديدة تستهدف "المفارز الامنية والعسكرية" العراقية ردا على مقتل ابرز زعيمين من قادته.

ويعتبر تنظيم دولة العراق الاسلامية احد ابرز التنظيمات المسلحة المرتبطة بالقاعدة والتي تستهدف بعملياتها القوات الامنية العراقية والامريكية على حد سواء وترفض الاعتراف بالعملية السياسية في العراق. وكان العراق قد اعلن في التاسع عشر من الشهر الماضي مقتل زعيمي التنظيم وهما ابو عمر البغدادي والذي يعرف بانه قائد تنظيم دولة العراق الاسلامية وابو ايوب المصري ويسمى احيانا ابو حمزة المهاجر في عملية عسكرية غرب البلاد.. وعلى سياق متصل أعلن تنظيم القاعده بالعراق في بيان نشر على مواقع اسلامية على الانترنت تعيين "وزير حرب" جديد بدلا من المصري هو الناصر لدين الله ابو سليمان. وحمل البيان توقيع "الناصر لدين الله ابو سليمان" وزيراً للحرب وقال مخاطبا امة الاسلام لقد آثرنا أن لا نخاطبك بعد مصابك في الشيخين الأميرين الشهيدين إلا بكلمات تحمل إليك جميل البشارة بعظيم الفعال فها هم أحفاد الصحابة في دولة الإسلام كما عهدتهم ماضون في درب الجهاد إخوة في الدين مهاجرين وأنصاراً. وتوعد التنظيم في بيانه بشن المزيد من العمليات والهجمات ضد القوات العراقية والامريكية.