قام وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد للشؤون الإسلامية فضيلة الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله العمار وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية باكستان الإسلامية عبدالعزيز بن إبراهيم الغدير بزيارة امس لمقر مكتب الدعوة التابع لوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في إسلام آباد.وكان في استقبالهما لدى وصولهما مدير المكتب في باكستان الشيخ محمد بن سعد الدوسري وعدد من العلماء والدعاة والمشائخ الباكستانيين.وألقى الدكتور العمار كلمة خلال الزيارة حثّ فيها الدعاة على تطوير العمل الدعوي باستخدام الوسائل الحديثة المشروعة والنأي بالخطاب الديني عن الاثارة الطائفية ومحاكاة القضايا الواقعية المعاصرة بالاستناد على الكتاب والسنة.

ومن جانبه أشاد السفير الغدير في كلمة مماثلة بالجهود التي يبذلها المكتب وبالإنجازات التي حققها منذ تأسيسه في مدينة لاهور وانتقاله إلى العاصمة إسلام آباد مؤكداً أن السفارة تقدم الدعم اللازم للمكتب لكي يؤدي دوره.

كما ألقى الشيخ الدكتور حافظ عبدالرشيد أظهر كلمة نيابة عن العلماء والدعاة الذين حضروا اللقاء عبر فيها عن شكره وتقديره لحكومة خادم الحرمين الشريفين على ما تقدمه للمسلمين في شتى أنحاء المعمورة علاوة على ما تبديه من اهتمام بالقضايا الإسلامية.وفي نهاية اللقاء ُقدّمت الهدايا التذكاريّة للضيوف بعدها تناول الجميع طعام الغداء.