رأس الدكتور عبد الرحمن بن عبيد الرفدي رئيس المجلس البلدي بالخرج اجتماع المجلس الطارئ امس لاستكمال مناقشة خطة البلدية للسيول حيث توصل المجلس الى إنهاء العبارات ومصارف السيول وتوجيه كافة المقاولين بوضع خطة طوارئ لكل عبارة وإغلاق فتحات الأودية وتوجيه البلدية بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لتنظيف الأودية ومسارات السيول وإزالة العوائق وحفر الأودية على منسوب العبارات والكتابة لجامعة الخرج لأخذ الاحتياطات اللازمة لدرء أخطار السيول وخاصة أن منشآت الجامعة تقع في محاذاة الأودية ونقطة التقاء الواديين ( نساح – غياضه ) كما ينبغي أيضاً ملاحظة أن مناسيب المباني أقل من مستوى الطرق المحيطة بالجامعة.

كما أقر المجلس تكليف البلدية بسرعة عمل عقم ترابي للجهة الشمالية من وادي غياضه بعد عبارة طريق الأمير نايف لحماية الأحياء السكنية.

ومخاطبة رئيس المجلس التقني والمهني لأخذ الاحتياطات اللازمة لدرء أخطار السيول عن كلية البنات التي تحت الإنشاء لاسيما أنها تقع في وجه الوادي.

وتكليف البلدية بالمتابعة المستمرة بسرعة تنفيذ عبارة طريق حرض وطريق الرياض والرفع للمجلس بتقرير عن ذلك خلال أسبوعين من تاريخه.

والتأكيد على البلدية بسرعة إزالة الجزء الأخير من شارع الخوارزمي المتقاطع مع وادي حنيفة وإصلاحه فنياً وإدراجه ضمن المشاريع المستقبلية لعمل عبارة.

كما أوصى المجلس بسحب مشروع عبارة اليمامة من المقاول وإعادة طرحها من جديد بأسرع وقت ممكن.