وصف مسؤول أكاديمي أمريكي خادم الحرمين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بأنه قائد طموح يسعى للرقي بشعبة لمصاف الدول المتقدمة بجملة من المشاريع المهمة التي يقف خلفها خادم الحرمين.

وأكد عميد كلية إدارة الأعمال في جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة الامريكية قارف سالونر ل " الرياض " أن خادم الحرمين اختصر كل المسافات للوصول بالمملكة الى اعلى درجات التطور العمراني والعلمي بفضل الخطوات التطويرية الفاعلة التي تقوم بها في مجال التعليم ومن ذلك التوسع في البعثات الخارجية وانشاء الجامعات المتطورة مشيراً الى ان جامعة (كاوست) مثال حي على ذلك التطور الذي تشهده المملكة .

وقال سالونر الذي يزور المملكة برفقة عدد من طلاب وطالبات الكلية إن جامعة كاوست لها مكانة مرموقة وتتمتع بأفضل الإمكانيات التي تجعلها من الجامعات المميزة في العالم . وأضاف أن الخطوات التطويرية التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين في مجال التعليم والدعم غير المحدود الذي يحظى به قطاع التعليم والنقلة في التقدم العمراني تجعل السعوديين يفتخرون بقائدهم الذي وفر كل شيء من اجل شعبه . وقال سالونر"استمتعت بزيارتي للمملكة ورأيت نهضة شاملة ،وقد أعجبتني البنية التحتية مثل شبكة الطرق بالإضافة للمشاريع العمرانية وذلك بالمنطقة الشرقية والعاصمة الرياض ".


سعيدات جداً بزيارة المملكة

وأضاف أن تلك المشاريع والبنية التحتية يقف خلفها قائد نهضة وفكر طموح يريد أن يرتقي بشعبه إلى مصاف الدول المتقدمة ،وهذا ما يعرفه الجميع عن خادم الحرمين الشريفين الذي اختصر كل المسافات من اجل الوصول بالمملكة العربية السعودية إلى تطور عمراني وتطور علمي وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست) وهي ذات مكانة عالمية مرموقة وتتمتع بإمكانيات هائلة جعلتها من الجامعات المميزة في العالم وهي أكبر شاهد على الرؤيا التي يتمتع بها خادم الحرمين الشريفين وحرصه على تعليم أبنائه وبناته الطلاب وبرنامج خادم الحرمين للابتعاث الخارجي له دلالة واضحة في النقلة التعليمية التي تشهدها المملكة والتي سوف تجني ثمارها خلال السنوات القادمة .

وحول أفضل المواقع التي زارها واستمتع بها قال كارث إن حقل شيبة من أهم المواقع التي زارها وخلال إجازته القادمة سيعود إلى حقل شيبة مرة أخرى وذلك لإعجابه الكبير بما شاهده من مناظر طبيعية جعلته يعشق الصحراء .


أعضاء الوفد مع مضيفهم عبدالعزيز العريفي

كما عبرت عدد من طالبات الماجستير في جامعة ستانفورد الأمريكية عن إعجابهن الكبير بالمملكة وخصوصا النهضة العمرانية التي تشهدها العاصمة الرياض من طرق ومبان بالاضافة للمجمعات التجارية .

وقالت كاترين إن المملكة وصلت إلى مكانة متميزة عالمياً من خلال ما تحقق من انجازات كبيرة في عهد خادم الحرمين الشريفين على كافة المستويات وخصوصا جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست) التي وصل صيتها إلى جميع دول العالم وذلك لمكانتها العالمية وما تتمتع به من قدرات جعلتها حلم كل طالب أو طالبة في داخل المملكة أو خارجها . كما تحدثت جينفر قائلة إن برنامج خادم الحرمين للابتعاث الخارجي جعلنا نتعرف أكثر على العادات والتقاليد السعودية وأصبح بيننا تبادل ثقافي وحضاري وشراكة علمية تعليمية وفائدتها للجميع .


برنامج الابتعاث ردم الهوة الثقافية

يذكر ان ثلاثة وثلاثين طالبا وطالبة من طلاب برنامج الماجستير بجامعة ستانفورد بالولايات المتحدة الأمريكية يقومون حاليا بزيارة للمملكة للتعرف عن نهضة المملكة وتطورها حيث كان الوفد وعلى رأسه عميد كلية إدارة الأعمال في جامعة ستانفورد سالونير بضيافة زميلهم طالب الماجستير عبدالعزيز عبدالرحمن العريفي الذي احتفى بالوفد وسط مشاعر صادقة عكست اخلاق المواطن الصالح الحريص على إعطاء الصورة الحسنة للمواطن السعودي .