دعت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الباحثين والباحثات بمختلف الجهات الحكومية ومراكز ومعاهد البحوث بجامعات المملكة إلى تقديم مقترحاتهم البحثية وفق شروط وضوابط كل برنامج بحثي من برامج المنح البحثية التي تقدمها المدينة وتم الإعلان عنه وذلك قبل انتهاء فترة التقديم بنهاية دوام يوم الأربعاء 13/1/1431ه، الموافق 30/12/2009م. وتشمل برامج المنح البحثية التي يتوجب على الباحثين التقديم عليها قبل التاريخ المحدد عدداً من برامج المنح البحثية هي: برنامج المنح السنوي الثلاثون الذي يهدف إلى دعم وتشجيع البحوث العلمية الموجهة لخدمة قضايا التنمية الوطنية، وكذلك برنامج منح العلوم الإنسانية الثاني عشر المخصص لمعالجة بعض القضايا الحيوية في مختلف مجالات العلوم الإنسانية . ومن البرامج التي سينتهي التقديم عليها في الثالث عشر من محرم القادم برنامج منح الأبحاث التطويرية الخامس الذي يهتم بالمقترحات البحثية الموجهة لتطوير منتج أو تحديث جهاز أو أداة أو غيرها في المجالات الحيوية والتقنيات المتقدّمة، مثل المياه والنفط والصناعات البتروكيميائية والإلكترونية والهندسة الوراثية والتقنية الحيوية والتقنيات المتقدمة وغيرها. وأوضحت المدينة أن هناك برامج منح بحثية ليس لهما وقت محدد لاستقبال الطلبات حيث ان المجال مفتوح طوال العام للتقديم عليها وهي برنامج دعم الأفكار الابتكارية العلّمية والتقنية الثاني الذي يُعنى ببلورة الأفكار الإبداعية والابتكارية وتطبيقاتها لحل مشكلات التنمية أو الإنتاج أو التطوير، وكذلك برنامج منح القطاعات الإنتاجية الثامن الذي يهدف إلى رفع مستوى التنسيق والتعاون بين الجهات البحثية والقطاعات الإنتاجية، من خلال دعم الأبحاث العلّمية التي تعوق أداء تلك القطاعات ورفع كفاءتها الإنتاجية .