رفع المهندس سعود بن ماجد الدويش رئيس مجموعة الاتصالات السعودية التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ولولي عهده الأمين ولسمو النائب الثاني بمناسبة نجاح موسم حج هذا العام 1430 على مختلف الأصعدة، وعقب أن من الله سبحانه وتعالى على حجاج بيت الله الحرام بأداء مناسكهم بسلام وطمأنينة وبرعاية واهتمام من لدن قيادتنا الرشيدة، وبحرص مباشر على راحتهم وسلامتهم أينما كانوا في بلاد الحرمين الشريفين.

وبهذه المناسبة أعلن المهندس الدويش عن نجاح الاتصالات السعودية بخطتها لموسم حج 1430 ه وتسجيل معدلات قياسية وغير مسبوقة لتمرير ملايين المكالمات من منطقة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة على مدار أيام الحج الخمسة ، وكما سجلت تفوقا كبيراً لجميع شبكاتها مسجلة بذلك نجاحاً مميزاً لحركة الاتصالات الدولية لكل دول العالم وداخل المملكة ، وبجودة وكفاءة برهن عليها تمتع الحاج بساعات من التواصل مع ذويهم مجاناً من خلال العرض التاريخي للجوال المفوتر الذي توافق مع هذا الشهر ، وبرغم ظروف الطقس والأمطار وتقطع للتيار الكهربائي التي شهدتها المشاعر فقد تجاوزت الشركة هذه الظروف من خلال الاحتياطات الفنية التي تضعها لمثل هذه المواقف ، وحققت أفضل المؤشرات الدولية القياسية للمكالمات الواردة والصادرة وبدون أن يلمس عملاء الشركة أي تأثر يذكر ، وظلت شبكتها تعمل بقدرة عالية وبكامل طاقاتها الاستيعابية التي تزيد في هذا العام عن 7 ملايين عميل في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

وبين رئيس مجموعة الاتصالات السعودية أن نجاح الشركة جاء امتدادا لنجاحات سابقة حققتها الشركة في الأعوام القليلة الماضية، حيث وظفت كل خبراتها وقدراتها البشرية من خلال الكفاءات السعودية المتمرسة على العمل في أجواء وظروف موسم الحج الذي يشهد حشد الملايين من المسلمين في مواقع محددة شرعاً ولفترة قصيرة جداً.

وأكد الدويش في ختام تصريحه أن الاتصالات السعودية تفخر وتشرف بالدور الذي تقدمه وقدمته لخدمة وطننا الغالي من خلال تحقيق توجهات الدولة لتسخير جميع القطاعات الحكومية والمؤسسات والشركة الخدمية لضيوف الرحمن ، وتحقيق كل ما يسهم في تسهيل أدائهم لفريضة الحج ، مشيراً إلى أن للشركة دورا كبيراً في تهيئة بيئة اتصالات متكاملة ومتطورة لجميع القطاعات العاملة بالحج ، ومما ينعكس إيجاباً على قيامهم بدورهم على الوجه المطلوب لخدمة ضيوف الرحمن.