أكملت شركة الاتصالات السعودية كافة استعداداتها الفنية والميدانية لتيسير الحركة للجوال والهاتف في مشعر منى حيث يجتمع اليوم الملايين من حجاج بيت الله الحرام لقضاء يوم التروية قبل التوجه غداً لصعيد عرفات، وركزت الشركة على رفع الطاقة الاستيعابية للشبكة في موسم حج هذا العام لتمرير جميع المكالمات الصادرة من المملكة إلى جميع دول العالم بانسيابية عالية حيث وصل عدد الدوائر هذا العام 1430ه إلى أكثر من 160 ألف دائرة دولية, كما تم تغطية الأبراج السكنية في مشعر منى بخدمة الجوال, بالإضافة إلى خطوط الهاتف والتي يستفيد منها العاملون في خدمات ضيوف الرحمن من مختلف الجهات الحكومية ومؤسسات الطوافة الأهلية وحملات خدمات حجاج الداخل بشكل كبير. وتقدم الشركة الخدمات لعملائها على بعد أمتار قليلة من مواقعهم وذلك من خلال مكاتب ثابتة ومتنقلة تعمل على مدى 24 ساعة، ويتابع عشرات الفنيين من الشباب السعودي كافة خدمات الشركة في منى وباقي المشاعر المقدسة لرصد ومتابعة انسيابية حركة الاتصالات، كما توفر الشركة بطاقة سوا الحج من خلال عدد كبير من منافذ البيع المتنقلة ومن خلال موزعين رسميين وباعة متجولين معتمدين للشركة.