شدد وزير الحج الدكتور فؤاد بن عبد السلام الفارسي على أن هناك تنسيقاً مستمراً بين وزارة الحج ووزارة الصحة من أجل سلامة وراحة حجاج بيت الله الحرام مؤكدا أن جميع مؤسسات الطوافة وكذلك في الهيئة التنسيقية لأرباب الطوافة و مكتب الزمازمة والنقابة العامة للسيارات قد اعدت خططها وبرامجها وهي تسير في تنفيذها وفق البرامج والخطط التي وضعت لها ضمن الخطط التشغيلية لتلك الجهات التي تعمل تحت مظلة وزارة الحج .

وقال بعد زيارته التي قام بها أمس لمؤسسة مطوفي حجاج إيران ولقائه مع رئيس مجلس إدارتها الدكتور طلال بن صالح قطب ونائبه وأعضاء مجلس إدارته وزيارته لمكتب الزمازمة ولقائه برئيس مجلس الادارة واعضاء المكتب كما قام بجولة على النقابة العامة للسيارات والتي تم خلالها مناقشة أبرز برامج الخطط التشغيلية لتلك الجهات الثلاثة

وبين د.الفارسي أن مشروع القطارات في المشاعر المقدسة والذي يأتي بمتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبد العزيز وزير الشؤون البلدية والقروية ضمن خطط هيئة تطوير مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة مضيفاً أن تلك المشاريع التي تنفذ في المشاعر المقدسة سواءً مشروع القطار وطرق المشاة وطرق السيارات هي وسائل وروافد تساعد في التخفيف من عملية نفرة الحجاج من مشعر عرفات إلى مشعر مزدلفة وأيضاً في عملية النفرة من مشعر مزدلفة إلى مكة المكرمة وتواكب الزيادة المستمرة في أعداد الحجاج والزيادة في أعداد المشاة وهنالك حاجة سواءً لطرق المشاة وأيضاً حاجة لطرق السيارات.

وأكد أن خطة النقابة العامة للسيارات تعتبر خطة طموحة وموفقة نسعى من خلالها إلى خدمة ضيوف بيت الله الحرام وفق تطلعات وتوجهات ولاة الأمر ونكون عند حسن الظن بما يتعلق بالاهتمام بخدمة حجاج بيت الله الحرام لافتا الى ً أن وزارة الحج تهتم بأمور النقل لحجاج البعثات مضيفاً أن هنالك العديد من الاشتراطات التي تطبقها النقابة العامة للسيارات ومن أبرز خطط النقابة العامة للسيارات هو توفير أكثر من (20ألف)حافلة لنقل الحجاج في موسم حج هذا العام وتمثل 75%منها حافلات حديثة

وأوضح وزير الحج أن حركة النقل الترددي ساهمت في نجاح موسم الحج الماضي وهي تأتي ضمن الاهتمام من قبل ولاة الأمر حفظهم الله ومن صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ورئيس لجنة الحج العليا وبمتابعة كذلك من سمو أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل رئيس لجنة الحج المركزية وهنالك اهتمام بالغ بالنقل الترددي وخاصة الطريق الثالث لخدمة حجاج مؤسسة إيران وكذلك لخدمة حجاج مؤسسة أفريقيا غير العربية مضيفاً بأنه سوف يستفاد من النقل الترددي في ذلك المسار في موسم حج عام1431ه وسوف تخدم الحركة في النقل الترددي في نقل(450ألف حاج)بأمر الله تعالى .