أكد مدير مستشفى عفيف العام الاخصائي سلطان بن محمد الهاجري إقلاع ٣٦٢ مدخناً ممن راجعوا عيادة مكافحة التدخين بالمستشفى لما يتوفر بها من وسائل وطرق تساعد على الاقلاع.

وأشار إلى أن العيادة التي افتتحت عام ١٤٢٥ه بلغ عدد مراجعيها (٨٤٤) مراجعاً اقلع منهم ٣٦٢ شخصاً وجميع المراجعين للعيادة ذكور وتتراوح أعمارهم من ١٥ إلى ٦٠ سنة.

وأضاف الهاجري أن العلاج يتم عن طريق التثقيف الصحي وتقوية الإرادة والعزيمة لدى المدخن بالاضافة للجلسات على جهاز الملامسة الفضي.

ودعا الهاجري في نهاية تصريحه الذين ابتلوا بعادة التدخين ولديهم الرغبة في الإقلاع زيارة عيادة مكافحة التدخين بالمستشفى والتعرف على سبل وطرق العلاج فيها مؤكداً ان العيادة تضمن سرية بيانات أي مراجع لها بشكل تام.