بناء على موافقة صاحب السمو الأمير فهد بن عبد الله مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لشؤون الطيران المدني بدأت الخطوط السعودية تطبيق الهيكل التنظيمي المعتمد لخصخصة وحدة الطيران الأساسي.

وقال نائب مدير عام الخطوط السعودية عبدالعزيز بن رحيم الحازمي بأن الهيكل التنظيمي الجديد لوحدة الطيران الأساسي يُعد من المراحل الاستراتيجية الهامة على طريق استكمال مشروع خصخصة الخطوط السعودية المعتمد من المجلس الاقتصادي الأعلى، والذي يتم استكمال مراحله التطبيقية.

وأضاف الحازمي "بعد الانتهاء من خصخصة قطاعي التموين والشحن وتحويل الوحدات الاستراتيجية بالمؤسسة إلى شركات والتي سيتم استكمال عمليات تخصيصها بمشاركة القطاع الخاص، سوف يتم تأسيس الشركة القابضة للخطوط السعودية ومن ثم طرح أسهمها للاكتتاب العام".

وأشار إلى أن الهيكل التنظيمي لقطاع الطيران الأساسي والوحدات الاستراتيجية التابعة له قد تم إعداده بناءً على نتائج الدراسات العلمية المتخصصة بالتعاون مع إحدى كبريات الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال وذلك بهدف تفعيل مهام الوظائف القيادية بهذا القطاع وتنفيذها عبر هيكل تنظيمي يتسم بالمرونة والديناميكية ويخدم آلية اتخاذ القرار إلى جانب تحسين كفاءة الأداء التشغيلي التجاري.

كما أشار إلى أن الخطوط السعودية تتطلع من خلال خصخصة قطاع الطيران الأساسي إلى تحقيق نقلة نوعية شاملة في مستوى الخدمات وزيادة الإيرادات وتطوير جداول الرحلات الداخلية والدولية وزيادة حصتها من حركة نقل الركاب والحجاج والمعتمرين وتطوير خدمات الطيران الخاص إلى جانب نقل الخبرات الدولية في هذا المجال إلى الكوادر الوطنية من أبناء المؤسسة.