فرناندو ( فلبيني الجنسية ) أشهر إسلامه قبل عدة أشهر، ويعمل سائق شاحنة بإحدى أشهر شركات النقليات(تحتفظ الرياض باسمها ) وقد تعرض صباح يوم الأربعاء الماضي لحادث انقلاب بشاحنته قرب مركز الحوميات على الطريق السريع ( الرياض - الطائف ) نتج عنه إصابة بالغة في يده اليمنى وأدخل على إثرها مستشفى الخاصرة ونظرا لضعف الإمكانيات بالمستشفى حسب ما أفاد أحد معارف المصاب ( تحتفظ الرياض باسمه ورقم هاتفه ) والذي كان متابعا لحالة المصاب بأنه تم تحويله لمستشفى القويعية العام وبعد إجراء الفحوصات اللازمة قرر طبيب العظام بالقويعية بتر يده من تحت ساعده الأيمن،إن لم يتم تحويله لمستشفى متخصص ومتطور تلافيا للبتر وقد رفع مستشفى القويعية تقريرا طبيا لمستشفى رعاية الرياض(التأمينات سابقا ) عن حالة المصاب إلا أنهم رفضوا استقباله إلا بعد دفع تأمين مالي قدره خمسون ألف ريال كي يتم استقباله بحجة أن الشركة التي يعمل بها السائق لم تفعل له التأمين في مناطق المملكة كافة وإنما تأمينه مقتصرا على المنطقتين الشرقية والغربية علما بأن خدمة تعميم التأمين مجانية حسب ما ذكره المشتكي ل » الرياض « ولا تتطلب سوى مراجعة الشركة لتعميمه .

فالخطأ مشترك بين التأمينات الاجتماعية والشركة التي يعمل بها السائق ، فلماذا لا تعمم التأمينات الاجتماعية التأمين آليا على مناطق المملكة طالما أن الشركة ملتزمة بالسداد وأن خدمة التعميم مجانية في الأساس .

ولماذا شركة النقليات تتهاون بأرواح منسوبيها ولم تعمم التأمين طالما أن طبيعة عمل سائقيها تتطلب التنقل بين مدن المملكة،كما أن إدارة شؤون الموظفين بالشركة لم تحرك ساكنا ولم يكن لها أي دور مشرف في الوقوف إلى جانب سائقها في تأمين المبلغ المطلوب لحين تفعيل التأمين واسترداد المبلغ؟

المصاب فرناندو يرقد حاليا بوحدة العناية المركزة وقد تم بتر يده من الكف وحتى الساعد الأيمن يوم الجمعة الماضي وحالته النفسية والصحية الآن خطرة جدا وتتطلب سرعة نقله لمستشفى متخصص كي لا تزداد حالته سوءا وتتطلب إجراء بتر آخر من الذراع إلى الكتف .

فرناندو رغم حداثة إسلامه إلا أن إيمانه بالله قوي وقال إنه راضٍ بقضاء الله وقدره وينشد نقله إلى مستشفى متطور يتابع حالة يده المبتورة حتى لا تتضاعف حدة الإصابة ويضطر الأطباء في مستشفى القويعية لبتر ذراعه الأيمن إلى الكتف !

المواطن الذي تحدث ل»الرياض « وتابع حالة المصاب أولا بأول يطالب المسؤولين بالنظر في نظام التأمينات الاجتماعية ليتم تفعيل التأمين في مناطق المملكة كافة لجميع المؤمن عليهم وكذلك محاسبة شركة النقليات التي أهملت سائقها ولم تتكفل بعلاجه .