تجاوباً مع ما نشرته «الرياض» عن حالة أم علي وبناتها والتي باعت منزلها الآيل للسقوط والذي تصر الجهات المعنية على هدمه خوفاً على ساكنيه ولتتمكن من إكمال شراء منزل يؤويها وبناتها وابنها المتزوج والذي لا يعمل لإصابته بمرض مزمن.

فاعلة خير (أم سعد) قدمت 5 آلاف ريال كما قدمت أم محمد سليمان 500 ريال وقدم أبو عبدالله 4500 ريال لتبلغ حجم التبرعات 83.700 ريال إضافة إلى قيمة منزلها 120 ألف ريال ليصبح الإجمالي مائتين وثلاثة آلاف وسبعمائة ريال ولمساعدتها حيث انها في أمس الحاجة الاتصال على هاتف الجريدة 4871000 تحويلة 2161 أو على جوال المحرر محمد السهلي 0506420001.