صدر عن الديوان الملكي أمس البيان التالي:

بيان من الديوان الملكي:

انتقل إلى رحمة الله تعالى خارج المملكة هذا اليوم الجمعة «أمس» 1430/3/2ه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن فيصل بن تركي (الأول) بن عبدالعزيز آل سعود عن عمر يناهز (58) عاماً إثر أزمة قلبية، وسيصلى عليه إن شاء الله بعد صلاة عصر يوم غد «اليوم» السبت 1430/3/3ه الموافق 28 فبراير 2009م بجامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض.

تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته وأسكنه فسيح جنته.

«إنا لله وإنا إليه راجعون».