وصل بحفظ الله ورعايته خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود أمس الأحد إلى منى للاشراف المباشر على راحة حجاج بيت الله الحرام وما يقدم لهم من خدمات وتسهيلات ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة وأمان وليطمئن أيده الله على جميع مراحل الخطة العامة لتنقلات الحجاج في المشاعر المقدسة كما هي عادته رعاه الله في كل عام.

وكان في استقبال الملك المفدى لدى وصوله قصر منى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع والطيران والمفتش العام وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز نائب وزير الداخلية وصاحب السمو الأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي آل سعود وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الامنية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز مساعد رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالله بن عبدالعزيز رئيس جمعية الهلال الاحمر السعودي وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن عبدالله بن عبدالعزيز.

كما كان في استقبال الملك المفدى معالي رئيس الديوان الملكي الاستاذ خالد بن عبدالعزيز التويجري ومعالي رئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الاستاذ أبراهيم بن عبدالرحمن الطاسان ومعالي رئيس شؤون المواطنين في الديوان الملكي الاستاذ محمد بن عبدالله السويلم ومدير الأمن العام الفريق سعيد بن عبدالله القحطاني وعدد من المسؤولين.

وقد وصل في معية خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالعزيز رئيس هيئة البيعة وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود مساعد رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي المقدم طيار تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن عبدالله بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن نواف بن عبدالعزيز ومعالي وزير المالية الدكتور أبراهيم بن عبدالعزيز العساف والشيخ مشعل بن عبدالله الرشيد ومعالي رئيس المراسم الملكية الاستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي ومعالي مستشار خادم الحرمين الشريفين المشرف على العيادات الملكية الدكتور فهد العبدالجبار ومعالي نائب رئيس الديوان الملكي الاستاذ خالد بن عبدالرحمن العيسى ومعالي قائد الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود قد غادر بحفظ الله ورعايته جدة في وقت سابق أمس حيث كان في وداعه صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة وعدد من المسؤولين.

حفظ الله خادم الحرمين الشريفين في سفره وأقامته.

من جانب آخر، بعث خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله عددا من برقيات التهاني بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك لقادة الدول العربية والإسلامية الشقيقة وهم: الرئيس الهام حيدر علييف رئيس جمهورية أذربيجان، الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الاردنية الهاشمية، الرئيس حامد كرزاي رئيس جمهورية أفغانستان الإسلامية،

والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة، الرئيس الدكتور الحاج سوسيلو بامبانغ يودويونو رئيس الجمهورية الاندونيسية، الرئيس أسلام كريموف رئيس جمهورية أوزبكستان، الرئيس محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الرئيس اصف علي زرداري رئيس جمهورية باكستان الإسلامية، جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، جلالة السلطان الحاج حسن البلقيه سلطان بروناي دار السلام، الرئيس البروفيسور عياض الدين أحمد رئيس جمهورية بنجلاديش الشعبية،

الرئيس قربان قولي بيردي محمدوف رئيس جمهورية تركمانستان، الرئيس عبدالله غل رئيس الجمهورية التركية، الرئيس الفريق الركن الطيار أدريس ديبي أتنو رئيس جمهورية تشاد، الرئيس زين العابدين بن علي رئيس الجمهورية التونسية، الرئيس الحاج عمر بونجو أونديمبا رئيس جمهورية الجابون، الرئيس الدكتور الحاج يحيى جاميه رئيس جمهورية جامبيا، الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، الرئيس أسماعيل عمر جيلة رئيس جمهورية جيبوتي الرئيس عبدالله واد، رئيس جمهورية السنغال الرئيس عمر حسن أحمد البشير، رئيس جمهورية السودان الرئيس عبدالله يوسف أحمد، رئيس جمهورية الصومال الفيدرالية الرئيس إمام علي رحمون، رئيس جمهورية طاجيكستان الرئيس جلال طالباني، رئيس جمهورية العراق جلالة السلطان قابوس بن سعيد، سلطان عمان الرئيس الجنرال لانسانا كونتي، رئيس جمهورية غينيا الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، والشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر، الرئيس أحمد عبدالله سامبي رئيس جمهورية القمر المتحدة، الرئيس كرمانبك باكييف رئيس جمهورية قيرغيزستان، الرئيس نور سلطان نزار باييف رئيس جمهورية كازاخستان، والشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، الرئيس محمد ناشيد رئيس جمهورية المالديف، الرئيس أمادو توماني توري رئيس جمهورية مالي، جلالة الملك توانكو ميزان زين العابدين ابن المرحوم سلطان، محمود المكتفي بالله شاه ملك ماليزيا، الرئيس محمد حسني مبارك رئيس جمهورية مصر العربية، جلالة الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية، الرئيس مامادو تانجا رئيس جمهورية النيجر، الرئيس عمر موسى يارادوا رئيس جمهورية نيجيريا الاتحادية، الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية.

وقد عبر لهم أيده الله باسمه ونيابة عن شعب وحكومة المملكة العربية السعودية عن أخلص التهاني الودية وأصدق التمنيات الاخوية بأن يعيد المولى العلي القدير هذه المناسبة السعيدة وأمثالها عليهم بموفور الصحة والسعادة وعلى بلدانهم بالمزيد من التقدم والازدهار وعلى الأمة الإسلامية باليمن والخير والبركات.

وتلقى خادم الحرمين اتصالا هاتفيا أمس من أخيه الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية هنأه خلاله بحلول عيد الاضحى المبارك.

وعبر الملك المفدى عن شكره لفخامته على مشاعره الطيبةسائلا المولى أن يعيد هذه المناسبة على الجميع باليمن والمسرات.

كما جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات الاخوية بين البلدين والوضع الدولي الراهن.