رفع الدكتور حازم بن محمد اسحاق الخواشكي رئيس الجمعية السعودية لجراحة العظام بكلية الطب جامعة الملك سعود بالغ الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز آل سعود نائب وزير الداخلية على تبرع سموه الكريم بمبلغ (200.000) ريال مئتي ألف ريال مساهمة من سموه في نفقات المؤتمر العلمي العالمي الأول للجمعية والذي عقد مؤخراً. وقال الخواشكي: ان هذا التبرع من سموه الكريم يدل على المكانة التي تحظى بها الجامعة والجمعيات العلمية من لدن سموه وهذا ليس بمستغرب عليه "حفظه الله" فهو الداعم والموجه وما تلقاه الجامعة من دعم ورعاية من ولاة الأمر حفظهم الله لهو الركيزة الأساسية التي تعتمد عليها الجامعة للوصول للعالمية وتحقيق الريادة التي نتطلع اليها، وقال: هذا الدعم سيكون له الأثر البالغ في قيام الجمعية بأنشطتها وواجباتها في التعليم الطبي المستمر ورفع المستوى العام لجراحة العظام عبر الندوات والمؤتمرات العالمية والمحلية وورش العمل. والجدير بالذكر ان الجمعية ستقيم ورشة عمل لجراحة مناظير الكتف بالتعاون مع جامعة الملك فيصل بالخبر في يوم الخميس القادم كما أن الجمعية قامت مؤخراً بضم أندية جراحة العظام بالمملكة تحت مظلتها لكل ناد رئيس ونائب رئيس ولجنة علمية وذلك للتنسيق بين الاندية وبينها وبين الجمعية في الانشطة العلمية.

وقد أوصل الدكتور حازم شكره لمعالي وزير التعليم العالي ومعالي مدير الجامعة وعميد كلية الطب لما تلقاه الجمعية من تعاون مستمر ودعم معنوي ومادي.