تفاجأت أحدى المواطنات أثناء تأديتها صلاة العصر ليوم أول أمس الجمعة في مصلى النساء بمحطة العتش على الطريق السريع الرياض سدير القصيم بصراخ مولود صغير في إحدى زوايا المسجد ولا يوجد لديه أحد فقامت بإبلاغ زوجها الذي كان يرافقها والذي بدوره قام بإبلاغ أمن الطرق بالحسي وشرطة محافظة ثادق الذين باشروا الموقع واتضح أن هذا المولود لقيط حيث تم نقله بواسطة الهلال الأحمر بمركز عشيرة إلى مستشفى حوطة سدير وأدخل الحضانة للملاحظة ويشير التقرير الطبي بأن المولود ذكر وهو بصحة جيدة وعمره يوم واحد فقط وأن ولادته أجريت في احدى المراكز الطبية إما الحكومية أو الأهلية لوجود بعض الدلائل مثل وجود بصمات بأرجل المولود ومشبك طي بالسر وتولى مركز شرطة محافظة ثادق التحقيق في ذلك.