شهد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد بن فيصل، نائب أمير منطقة المدينة المنورة، توقيع اتفاقية تعاون بين مركز دعم القطاع غير الربحي بالإمارة ومجموعة الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية ببنك الجزيرة، التي تهدف إلى تمكين وتنمية وتطوير القطاع غير الربحي بالمنطقة، من خلال بناء قدرات الكيانات غير الربحية والعاملين فيها للوصول إلى أثر أعمق للمشروعات والبرامج والمبادرات التنموية للمؤسسات والجمعيات الأهلية بالمنطقة.

ووقع اتفاقية التعاون عن مركز دعم القطاع غير الربحي المشرف العام على المركز المهندس محمد بن إبراهيم عباس، فيما وقعها عن بنك الجزيرة الدكتور فهد بن علي العليان نائب أول للرئيس التنفيذي ورئيس مجموعة الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية بالبنك.

عقب ذلك كرم نائب أمير المنطقة المتدربين المشاركين في برنامج "تأهيل المدير التنفيذي للمنظمات غير الربحية بالمدينة المنورة" وهو أحد البرامج التدريبية ضمن مبادرات مركز دعم القطاع غير الربحي بالإمارة التي تهدف إلى تمكين وتدريب الكفاءات العاملة في القطاع غير الربحي بالمنطقة بالتعاون مع المجلس الفرعي للجمعيات الأهلية, حيث نُفِّذ البرنامج من قبل شركة الريادة الاجتماعية بدعم من بنك الجزيرة في إطار مستهدفاتها للمشاركة المجتمعية ورعايتها لتنفيذ برامج نوعية لخدمة القطاع.

واستمر تنفيذ البرنامج على مدى شهر بحضور 20 متدرباً من مختلف مؤسسات وجمعيات القطاع بالمنطقة، وخضع فيه المشاركون عدة مراحل وورش تدريبية ولقاءات تفاعلية مع خبراء مختصين في القطاع، إضافة إلى تنفيذ مهام أدائيّة، وتم على ضوئها إجراء تقييم واختبار لهم مع تقديم مشروع تدريبي، حصلوا بعده على شهادة معتمدة محلياً من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ودولياً من مركز الاعتماد البريطاني (CBD).

ويعد هذا البرنامج أحد مسارات التعاون و التكامل بين الجهات ذات العلاقة لتأهيل منسوبي القطاع غير الربحي بمنطقة المدينة المنورة تفعيلاً لدوره في تطوير وتحسين بيئة القطاع وصقل الكفاءات الإدارية في ضوء مستهدفات رؤية المملكة 2030.