وصف القدساوي المعروف والمستشار المالي والتسويقي، محمد الرتوعي، استثمار شركة أرامكو العملاقة لنادي القادسية بالأمر الإيجابي الذي سيعيد النادي للواجهة من جديد، ويفتح أفق طموحات أكبر لجماهير بني قادس بأن الفريق سيعود لمكانه. 

مرحبا بإعلان أرامكو عملها مع وزارة الرياضة على نقل ملكية نادي القادسية للشركة، مشيرا إلى أن هذا القرار سيعزز من الحضور الرياضي ونجاحات متوقعة في المستقبل.

وتحدث: "القرار بشكل عام بالاستثمار وخصخصة الأندية السعودية سيشكل دعامة ونهضة كبيرة لرياضة الوطن، وأنه قرار تاريخي من عراب الرؤية سيدي الأمير محمد بن سلمان، بإطلاق مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية بمثابة تنموية غير مسبوقة نقلة تاريخية في تاريخ الرياضة السعودية وفرصة كبيرة لرفع التنافسية والابداع بين الأندية وتطويرها وتحقيق الاستدامة المالية لها".

وأضاف "الكل يعلم بأن القطاع الرياضي يحظى بدعم غير محدود ومستمر من قبل حكومتنا بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد، ما انعكس بصورةٍ إيجابية على الرياضة وتقديم أفضل الخدمات للجماهير الرياضية مما ينعكس بشكل إيجابي على تحسين تجربة الجمهور، وبالتالي الفترة المقبلة سنشاهد الكثير من التطورات".

وأعتبر المختص في الاستثمار والتسويق الرياضي الرتوعي بأن إطلاق مشروع تخصيص الأندية الرياضية سينعكس على الرياضة والناتج المحلي للمملكة خلال السنوات المقبلة.

وأفاد القرار التاريخي سيساعد الأندية على تعزيز التنافس وتطوير البنية التحتية لها لتقديم أفضل الخدمات للجماهير الرياضية مما ينعكس بشكل إيجابي على تحسين تجربة الجمهور وقطاع الترفيه ورفع جودة الحياة وتطوير البنية التحتية وزيادة ممارسة الرياضة في المجتمع.

وأوضح المشروع يعمل على كتابة تاريخ جديد للمنافسة العالمية اقتصادياً ورياضياً، مشيراً إلى أن آخر تقرير عن الإحصاء السكاني قدم معطيات مساندة للرؤية مع وجود أكثر من 60 % من السكان من الشباب وارتفاع عدد الممارسين للرياضة بمختلف أنواعها.