أطلقت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي برنامج "خدام الحرم سفراء الإنسانية" بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني.

ويهدف هذا البرنامج إلى تقديم أفضل الخدمات على الوجه الأكمل والأفضل لمواصلة مسيرة الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.

وأكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أن المملكة تحرص دائماً على دعم القضايا العالمية وكل ما يخدم الإنسانية عن طريق نشر ثقافة حقوق الإنسان ودعم ومساعدة المحتاجين, والذي يؤكده إنشاء مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ودوره الكبير في مجال العمل الخيري والتطوعي.

وأضاف الشيخ السديس أن الحرمين الشريفين ورسالتهما منبع العلاقات الإنسانية، التي تأتي من الهدايا للعالمين ومن مظاهر الإنسانية في الحرمين الشريفين خدمة كبار السن وذوي الإعاقة وتقديم البرامج التي تعين قاصدي المسجد الحرام والمسجد النبوي على أداء مناسكهم بكل يسر وطمأنينة، والتعاون مع الجهات الخيرية والتطوعية لتقديم خدماتها لضيوف الرحمن.