شاركت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة من خلال فرقها الطبية والإسعافية في تجربة فرضية عبارة عن حريق بأحد الابراج السكنية بمشعر منى المخصص للحجاج ، لقياس مدى جاهزية المنشآت والكوادر الصحية، للتعامل مع الحالات الطارئة في موسم حج هذا العام 1443هـ بالتعاون مع لجنة الطوارئ والطب الميداني بوزارة الصحة .

وجرى فرز حالات الإصابة بواسطة الكوادر الطبية والإسعافية المدربة مسبقاً بحسب المناطق المخصصة لها، كما أودعت 10 حالات في المنطقة الحمراء، و 9 في المنطقة الصفراء، و10 في الخضراء، فيما وضعت حالتين في المنطقة السوداء ضمن خطط الطوارئ المعدة لمثل هذه الأحداث .

وأوضح مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة ورئيس لجنة الحج والعمرة التنفيذية الدكتور وائل بن حمزة مطير بأن هذه التجربة جرت بمشاركة عدد من الجهات والإدارات الصحية والأمنية المشاركة في المشاعر المقدسة ، مؤكدا جاهزية الصحة في مكة المكرمة بمختلف منشآتها وتخصصاتها بالتعامل مع جميع الحالات المرضية والإسعافية والطارئة داخل وخارج المشاعر المقددسة .