استقبل نائب وزير الخارجية وليد الخريجي مبعوثة الولايات المتحدة الأميركية الخاصة لرصد ومكافحة معاداة السامية السفيرة ديبورا ليبستات، وجرى خلال الاستقبال، بحث سبل تعزيز التعاون في مجال مكافحة الفكر المتطرف بكل صوره وأشكاله.

حضر الاستقبال، وكيل الوزارة لشؤون الدبلوماسية العامة فهد أبو النصر.